نائب رئيس الوزراء الإيطالي يشيد بجهود “ديوا” لتحقيق التنمية المستدامة في دبي

الإقتصادية

 

أشاد معالي لويجي دي مايو نائب رئيس الوزراء وزير العمل والتنمية الاقتصادية الإيطالي بجهود هيئة كهرباء ومياه دبي “ديوا” الحثيثة لتحقيق التنمية المستدامة في إمارة دبي ..لافتا إلى أهمية تبادل أفضل الخبرات والتجارب والممارسات العالمية في مجال الطاقة المتجددة ومشاريع كفاءة الطاقة.
جاء ذلك خلال استقبال سعادة سعيد محمد الطاير العضو المنتدب الرئيس التنفيذي لهيئة كهرباء ومياه دبي ..نائب رئيس الوزراء وزير العمل والتنمية الاقتصادية الإيطالي على رأس وفد رفيع المستوى ضم سعادة مانليو دي ستيفانو نائب وزير الشؤون الخارجيّة والتعاون الدولي الإيطالي وسعادة ليبوربو ستيلليلنو سفير جمهورية إيطاليا لدى الدولة وممثلين عن وكالة التجارة الإيطالية واتحاد الصناعات الإيطالية ومؤسسات مالية بحضور المهندس وليد سلمان النائب التنفيذي للرئيس لقطاع تطوير الأعمال والتميز والدكتور يوسف الأكرف النائب التنفيذي للرئيس لقطاع دعم الأعمال والموارد البشرية والمهندس مروان بن حيدر النائب التنفيذي للرئيس – قطاع الابتكار والمستقبل وخولة المهيري النائب التنفيذي للرئيس لقطاع الاستراتيجية والاتصال الحكومي وعبد الناصر عباس مدير أول الخزينة.
وجرى خلال اللقاء بحث تعزيز أطر التعاون وتفعيل مساهمة الشركات الإيطالية في مشاريع المياه والطاقة في دبي ودولة الإمارات وكذلك التعاون الاستراتيجي بين الهيئة والمؤسسات والشركات الإيطالية في المجالات المتعلقة بقطاعي المياه والطاقة لا سيما في قطاعات الإنتاج والنقل والتوزيع والطاقة المتجددة ومشاريع كفاءة الطاقة والتحول الرقمي والأتمتة.
واستعرض الطاير أمام الوفد الزائر أهم المشاريع والمبادرات والبرامج التي تقوم بها الهيئة في إطار تحقيق رؤية وتوجيهات القيادة الرشيدة الرامية إلى استشراف ورسم ملامح المستقبل حيث تتواءم استراتيجية الهيئة مع مئوية الامارات 2071 ورؤية الامارات 2021 وخطة دبي 2021 بهدف تأمين مستقبل سعيد ومستدام والوصول بالدولة للمركز الأول في كافة المجالات.
وأكد الطاير أنه لدى الهيئة اليوم قدرة إنتاجية تبلغ 11100 ميجاوات من الكهرباء و 470 مليون جالون من المياه يوميا حيث تعمل الهيئة على تحقيق أهداف استراتيجية دبي للطاقة النظيفة 2050 التي أعلنها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي “رعاه الله” والتي ترمي إلى توفير 75% من طاقة دبي من مصادر الطاقة النظيفة بحلول 2050، ولتحقيق ذلك أطلقت الهيئة العديد من البرامج والمبادرات الخضراء بما في ذلك مجمع محمد بن راشد آل مكتوم للطاقة الشمسية الذي يعد أكبر مشروع استراتيجي لتوليد الطاقة المتجددة في موقع واحد في العالم وفق نظام المنتج المستقل وستبلغ قدرته الإنتاجية 5,000 ميجاوات بحلول عام 2030 باستثمارات إجمالية تصل إلى 50 مليار درهم. وسيسهم المجمع عند اكتماله في تخفيض أكثر من 6.5 ملايين طن من انبعاثات الكربون سنوياً وتوفير آلاف فرص العمل في مجال الطاقة النظيفة والاقتصاد الأخضر.
وأوضح أن الهيئة قامت باعتماد نموذج المنتج المستقل (IPP) لتعزيز الشراكات بين القطاعين الحكومي والخاص، ومن خلال هذا النموذج حصلت على أدنى الأسعار العالمية، مشيراً إلى أنه يجري تنفيذ استراتيجية إدارة الطلب على الطاقة والمياه التي تهدف إلى خفض الطلب على الكهرباء والمياه بنسبة 30% بحلول عام 2030 حيث تعمل الهيئة من خلال شركة الاتحاد لخدمات الطاقة “اتحاد اسكو” إلى إعادة تأهيل أكثر من 30 ألف مبنى قائم في إمارة دبي لضمان كفاءة استخدام الطاقة.
وتطرقت المحادثات بين الجانبين إلى تعزيز المشاركة الإيطالية خلال الدورة الـ21 لمعرض تكنولوجيا المياه والطاقة والبيئة (ويتيكس 2019) الذي يقام تحت مظلة الدورة السادسة من الأسبوع الأخضر إضافة لمشاركة الجامعات الايطالية في المسابقة العالمية للجامعات لتصميم المنازل المعتمدة على الطاقة الشمسية (ديكاثلون الطاقة الشمسية – الشرق الأوسط) فيما أبدى الجانب الإيطالي اهتمامه بالمشاركة في مشروعات الهيئة الرائدة في مجال الطاقة النظيفة والمتجددة والمياه.وام


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.