قوات حفتر تتقدم في طرابلس لتطهيرها من المليشيات

الرئيسية دولي

 

أعلن الجيش الليبي بقيادة المشير خليفة حفتر المعين من جانب مجلس النواب المنتخب، تقدمه من سبعة محاور جنوب العاصمة طرابلس.
وقال المتحدث باسم الجيش أحمد المسماري، في مؤتمر صحفي، إن “القوات الجوية للجيش الوطني استهدفت تدمير أسلحة وذخائر تابعة لقوات حكومة الوفاق في منطقة الكريمية ومحيط منطقة خزانات النفط الرئيسية بطريق المطار، وكذلك في مناطق عين زارة وتاجوراء ووادي الربيع”.
وأفاد بأن العمليات الجوية تهدف لدعم القوات البرية التي تتقدم على 7 محاور، وبصفة خاصة، محورا عين زارة وتاجوراء القريبة من طرابلس. كما تتقدم بشكل جيد من محاور صلاح الدين وطريق المطار والكريمية.
وأضاف المسماري “عملياتنا الرئيسية ترتكز على تدمير القوة الرئيسية للمليشيات، قواتنا الجوية دمرت مخازن لأسلحة الإرهابيين في ضواحي العاصمة طرابلس”.
وأقر المسماري، بسقوط طائرة تابعة للجيش الوطني من طراز ميغ 21، مضيفاً أنها ربما قد أصيبت بصاروخ، لكن الإصابة لم تكن مباشرة.
وأضاف أن الطيار تمكن من القفز من الطائرة، وهو بصحة جيدة .
واتهم المسماري، القوات الجوية التابعة لحكومة الوفاق الوطني باستهداف مدنيين، من خلال قصف منزل في منطقة سيدي السايح أدى لوفاة عائلة، واستهداف شركة في منطقة قصر بن غشير، نتج عنه مقتل 4 أشخاص من العمالة السودانية الوافدة إلى ليبيا.
وفي ذات الضعيد، نجا رئيس جهاز مكافحة الإرهاب في بنغازي عادل مرفوعة من محاولة اغتيال عند جسر سيدي خليفة شرق المدينة.
وأكدت مصادر اعلامية أن سيارة انفجرت عند كوبري سيدي خليفة شرق بنغازي دون وقوع خسائر بشرية.
كما أوضح أن الانفجار كان يستهدف رئيس جهاز مكافحة الإرهاب بالمدينة.وكالات


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.