مصرع الرجل الثاني بـ”داعش” في الصومال بغارة جوية

دولي

 

أعلن وزير الأمن في بونتلاند، الإقليم الواقع في شمال شرق الصومال والذي يتمتع بحكم شبه ذاتي، مقتل الرجل الثاني في تنظيم “داعش” الإرهابي في الصومال في غارة جوية امس.
ومن بوصاصو الساحلية قال الوزير عبد الصمد محمد جالان إن “الضربة وقعت قرب قرية هيريريو في ناحية إسكوشوبان في منطقة باري أثناء تنقّل القائد عبد الحكيم دوكوب بواسطة سيارة” كان على متنها شخصان.
ولم يعط الوزير أي تفاصيل حول الضربة أو الجهة التي شنّتها.
وأكد شهود أن الغارة الجوية أدّت إلى تدمير سيارة بشكل كامل.
وقال الزعيم المحلي موسى عبد الوالي “لم نشهد يوماً هجوماً مماثلاً في المنطقة. لقد وقع انفجار كبير، شاهد الناس الذين توجّهوا إلى المكان سيارة مدمّرة وأشلاء بشرية متناثرة في كل الاتّجاهات”.ا.ف.ب


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.