الإمارات رئيساً للجمعية الخليجية للإعاقة

الإمارات

 

انتخبت الجمعية العمومية للجمعية الخليجية للإعاقة أمس مجلس إدارة جديد برئاسة الإماراتي المهندس صلاح عبدالله الموسى عضو مجلس إدارة جمعية أهالي المعاقين بالشارقة للدورة الجديدة “2019-2020”.
كما اختارت الجمعية الدكتورة عائشة الكيومية من سلطنة عمان لمنصب نائب الرئيس والبحرينية بسمة صالح بوردحة لمنصب الأمين المالي والدكتور سعد محمد الشبانة من السعودية لمنصب أمين السر العام وعضوية كل من منى سعيد المنصوري “الإمارات” ومحمد حسين نامي “البحرين” وأكرم المعولي “سلطنة عمان” والدكتور خليل الحويجي “السعودية” ورحاب محمد بورسلي وهدى الخالدي” الكويت”.
جاء ذلك على هامش ختام الملتقى العلمي التاسع عشر للجمعية الذي عقد في المنامة تحت شعار “رياضة أصحاب الهمم .. تحد وطموح “برعاية الشيخ خالد بن حمد آل خليفة النائب الأول لرئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة رئيس الاتحاد البحريني لألعاب القوى الرئيس الفخري للاتحاد البحريني لرياضة ذوي الإعاقة وبحضور معالي الفريق الشيخ دعيج بن خليفة آل خليفة رئيس مجلس إدارة الجمعية الخليجية للإعاقة ومعالي جميل بن محمد علي حميدان وزير العمل والتنمية الاجتماعية البحريني .
وتميزت الجلسات العلمية العشر بمحتوى علمي ثري ونقاشات تفاعلية من المشاركين حيث ناقشت 35 ورقة علمية إشكالات الإعلام الرياضي لذوي الإعاقة وقارنت بين الإعلام التقليدي والجديد ومستقبل الإعلام الرياضي ودوره في تعزيز إبداعات ذوي الإعاقة.
كما تناولت دور الأندية والاتحادات ومفاهيم حديثة مثل التربية البدنية المعدلة لأصحاب الهمم والألعاب الرياضية للمكفوفين بين التكييف والتعديل واالتربية البدنية لذوات الإعاقة الفكرية في المدارس ودور الرياضة في التوافق النفسي للطلاب الصم في الجامعات والتدريبات المهارية لأصحاب الهمم في كرة اليد.
وقدم الأوراق أكاديميون وإعلاميون ومتخصصون في التربية الرياضية البدنية من دول مجلس التعاون والوطن العربي، حيث مثل الامارات في تقديم الجلسات ماجد راشد العصيمي رئيس اللجنة البارلمية الآسيوية في ورقة عن دور اللجنة ومسيرتها، فيما قدم الإعلامي عبد الرحمن نقي البستكي أمين عام جمعية الصحفيين ورقة عن دور الإعلام في دعم رياضة “أصحاب الهمم”.
وكشف مقدمو الأوراق العلمية عن نمطية البرامج التلفزيونية في مقابل تغطيات أكثر حيوية وتفاعلية من مواقع التواصل الاجتماعي التي تنقل الأحداث والبطولات وقت حدوثها وتتسم بالتفاعلية مما يجعل هذه المواقع متنفساً لاصحاب الهمم والأبطال الرياضيين منهم.
وأوصوا بضرورة اهتمام الإعلام المرئي والمكتوب برياضات أصحاب الهمم على قدم المساواة مع الرياضات الأخرى لغير المعاقين وإيجاد كوادر وإعلاميين متخصصين في الإعلام الرياضي لأصحاب الهمم وأن تستعين مؤسسات الإعاقة بالتوثيق الإعلامي وإعلاميين إحترافيين بما يسهم في تعزيز الحق في الترفيه وتعريف الجمهور بالأبطال الرياضيين من أصحاب الهمم .
وضم وفد الإمارات للملتقى المهندس صلاح عبدالله الموسى ومنى سعيد المنصوري ونادية خليل الصايغ من مؤسسة مركز المشاعر الإنسانية في دبي والبروفيسور مروان عبدالمجيد إبراهيم المدير التنفيذي لنادي عجمان لأصحاب الهمم وسالم الجنيبي رئيس مجلس إدارة مركز النور لأصحاب الهمم في أبوظبي والدكتور علي الزعابي من جامعة الشارقة والإعلامي عبدالرحمن نقي البستكي. وام


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.