دييجو كوستا يتراجع عن العصيان ويعود للتدريبات

الرياضية

 

عاد دييجو كوستا، مهاجم أتلتيكو مدريد، أمس، للمشاركة في مران الفريق، وتدرب مع باقي زملائه، بشكل طبيعي.
وأنهى كوستا عصيانه، بعدما رفض أمس الأول، المشاركة في تدريب فريقه بسبب العقوبة التي يعتزم النادي المدريدي فرضها عليه، على خلفية طرده من مواجهة برشلونة في الجولة الـ31 من الليجا.
وانضم كوستا للمران الجماعي صباح أمس، في المدينة الرياضية لأتلتيكو، عشية مواجهة إيبار على ملعب (إيبوروا) اليوم السبت، في المباراة التي سيغيب عنها للإيقاف.
وستكون مباراة السبت، الثانية من ضمن 8 مباريات ينبغي أن يتم إيقاف المهاجم الإسباني، عن اللعب خلالها بموجب عقوبة فرضتها عليه لجنة المنافسات.
وتعرض كوستا للإيقاف على خلفية طرده أمام برشلونة، يوم 7 أبريل الجاري، على ملعب “كامب نو”، ضمن منافسات الجولة الـ31 من دوري الدرجة الأولى الإسباني.
وبعدما أبلغ الأتلتي اللاعب، الأربعاء الماضي، بالملف التأديبي الذي فتحه النادي بحقه داخليا ويشمل غرامة كبيرة، رفض كوستا المشاركة في مران الفريق الخميس، رغم أنه حضر إلى المدينة الرياضية.
وفي المباراة المشار إليها التي انتهت بفوز برشلونة بهدفين دون رد، تلقى اللاعب البطاقة الحمراء في الدقيقة 29 من زمن اللقاء بعدما وجه السباب لحكم المباراة خيسوس خيل مانثانو.
وقال الحكم في تقريره أيضًا إن اللاعب “بمجرد تعرضه للطرد قام بجذبي أكثر من مرة من ذراعي لمنعي من إشهار إنذارات لزميليه صاحبي القميصين رقم 24 (خوسيه ماريا خيمينيز) و2 (دييجو جودين(.ا.ف.ب


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.