جهود لإنشاء أول جهة اعتماد وطنية لمراكز التميّز في الرعاية الصحية للأمراض غير السارية

وزير الصحة يعرض مع وفد شركة فايزر العالمية مسارات مبتكرة في مجال الرعاية الصحية

الإمارات

 

دبي: الوطن
في إطار تطوير نتائج المؤشرات الوطنية في مجال أمراض القلب والشرايين والأمراض غير السارية لتحقيق أهداف الأجندة الوطنية 2021، التقى معالي عبد الرحمن بن محمد العويس وزير الصحة ووقاية المجتمع مع السيد “امريت راي” الرئيس العالمي لقسم البحث والتطوير والطب في شركة فايزر العالمية لتصنيع الأدوية، وذلك بحضور سعادة الدكتور محمد سليم العلماء وكيل الوزارة، وسعادة الوكلاء المساعدين، بالإضافة إلى ميناسي تاديسي الرئيس الإقليمي للأسواق الناشئة في فايزر، وأيمن مختار مدير عام مكتب فايزر في المنطقة وتشاندراشيخار بوتكار المدير الإقليمي للشؤون الطبية في الشركة.
وتضمنت محاور اللقاء الجهود المشتركة في مجال الأمراض المزمنة وطرق تطوير حلول مبتكرة ومتكاملة في مجال أمراض القلب والشرايين وفق أحدث الممارسات الإكلينيكية المتّبعة عالمياً، وتوظيف التقنيات الحديثة لتقديم حلول فعالة للمرضى لإدارة المرض. وذلك في إطار جهود الوزارة لتحقيق مؤشرات الأداء الرئيسية للأجندة الوطنية، والتي تهدف الى تقليل الوفيات الناجمة عن الأمراض القلبية الوعائية بنسبة 25 ? في الإمارات بحلول عام 2021 .
أول جهة اعتماد وطنية لمراكز التميٌّز في مجال الأمراض غير السارية
وتناول اللقاء مشروع إنشاء أول جهة وطنية تعمل على اعتماد مراكز التميّز وتحديد معايير الرعاية الصحية لمرضى القلب والشرايين، استناداً إلى أفضل الممارسات الاكلينيكية العالمية والممارسة المبنية على البراهين وأسس البحث العلمي. مع تأكيد شركة فايزر عزمها على الاستعانة ببيوت خبرة عالمية ومحلية في هذا المجال، تشمل النطاق الأكاديمي والسريري والتنظيمي.
شراكة ذات بعد استراتيجي
وأكد معالي عبد الرحمن بن محمد العويس على البعد الاستراتيجي لعلاقة الشراكة بين الطرفين في عدد من المبادرات والمشاريع الوطنية في مجال الخدمات الصحية والوقائية، والتي تحقق توجهات القيادة الرشيدة والأهداف الاستراتيجية العليا للوزارة، في تقديم الرعاية الصحية بالشكل الأمثل للمرضى في دولة الإمارات. مشيراً إلى خطط العمل الوطنية التي تستطلع استشراف التوجهات المستقبلية للرعاية الصحية، لإرساء نماذج تنبؤية متطورة عن المرضى، وتحديث التشريعات الصحية اللازمة للسيطرة على الأمراض، بما يخدم المؤشرات الوطنية التي تعمل الأجندة الوطنية لرؤية الإمارات 2021 على تحقيقها.
ولفت معاليه إلى أن توجيهات القيادة لعبت دورًا حيويًا في تطوير البنية التحتية للمنشآت الطبية وتوفير بيئة مشجعة للاستثمار وجذابة للشركات العالمية الرائدة في المجال الطبي والدوائي، وتسهيل افتتاح مكاتب علمية إقليمية لشركات الأبحاث الصيدلانية البيولوجية، بما يدعم الجهود الحكومية الهادفة لتعزيز مكانة دولة الإمارات كنموذج عالمي رائد في المواجهة الاستباقية لتحديات المستقبل .

خلق شراكات عالمية في مجال الأمراض المزمنة
من جانبه أشار سعادة الدكتور سليم العلماء إلى أن الشراكة مع فايزر والشركات العالمية بلغت مراحل متقدمة من الشراكة الاستراتيجية، لترسيخ نظام صحي فعال ومستدام وفق معايير عالمية وخلق شراكات محلية وعالمية، لإنجاز مبادرات ومشاريع صحية تسهم بالارتقاء بنوعية وجودة الرعاية الصحية لمجتمع المرضى في الدولة في مجال الأمراض المزمنة وغيرها، مبيناً عزم الوزارة على الاستفادة من تقنيات البيانات الضخمة والذكاء الاصطناعي، والصحة الرقمية، وإنشاء مراكز وطنية متخصصة بالمكافحة والوقاية من الأمراض.

برامج مبتكرة للتوعية والرعاية الذاتية للمرضى
كما أشار سعادة الدكتور يوسف محمد السركال، الوكيل المساعد لقطاع المستشفيات، إلى أن الوزارة تعتزم تنظيم حملة توعوية بالتعاون مع شركة فايزر تحت شعار “خلي قلبك نابض” On Beating Keep ” لزيادة الوعي وتثقيف أفراد المجتمع حول أهمية إجراء تغييرات إيجابية على نمط الحياة الصحية، وضرورة الكشف المبكر على عوامل الاختطار المرتبطة بأمراض القلب والشرايين. كما يشمل التعاون تنفيذ برامج تدريبية لرفع كفاءة الفريق الطبي لتقديم أفضل الخدمات الصحية، بالإضافة إلى العمل على تطوير نظام ابتكاري لدعم الرعاية الذاتية للمرضى.
حلول مبتكرة للمرضى
فيما قال أمريت راي، الرئيس العالمي لقطاع البحث والتطوير والعلوم الطبية في القسم الجديد لشركة فايزر العالمية والذي أنشئ حديثاً بهدف التركيز على الأمراض غير السارية، “على الرغم من التقدم الطبي الكبير، لا تزال الأمراض غير السارية (غير المعدية) مثل أمراض القلب والأوعية الدموية تشكل الأسباب الرئيسية للوفاة والعجز في جميع أنحاء العالم، وتتطلب حلول رعاية صحية مبتكرة وعالية الجودة. نتشرف بالتعاون مع وزارة الصحة والوقاية بدولة الإمارات العربية المتحدة لإنشاء وتطوير “مركز تميز للأمراض غير السارية” في دولة الإمارات العربية المتحدة. نتطلع إلى المزيد من الشراكات التي تعمل على تعزيز البحث والوصول إلى تخفيف عبء الأمراض غير السارية وتحسين صحة ورفاهية المرضى في دولة الإمارات وحول العالم.”


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.