“طرق دبي” تعتمد “إطار عمل الاستدامة”

الإمارات

 

اعتمد مجلس المديرين في هيئة الطرق والمواصلات بدبي برئاسة سعادة مطر الطاير المدير العام ورئيس مجلس المديرين إطار عمل الاستدامة للهيئة، وذلك في إطار جهودها لتحقيق نهج شامل لتطبيق ممارسات الاستدامة في جميع الأنشطة التابعة للهيئة.
ويشمل “إطار عمل الاستدامة” للهيئة على ثلاثة محاور رئيسة هي الرفاهية والسعادة المستدامة والنقل المستدام والنمو الاقتصادي المستدام والمشاركة بما يحقق التوازن بين المحاور الاقتصادية والبيئية والمجتمعية.
وقال سعادة مطر الطاير” أصبح مفهوم الاستدامة مُترسخاً في الأداء المؤسسي لهيئة الطرق والمواصلات ويعد محور حماية البيئة وترشيد استخدام الطاقة وخفض الانبعاثات الكربونية ضمن أولويات عمل الهيئة وذلك تنفيذاً لمبادرة صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي “رعاه الله” “اقتصاد أخضر لتنمية مستدامة” ورؤية الإمارات 2021 واستراتيجية الطاقة والحد من الكربون التي تتبناها حكومة دبي”.
وأضاف “يأتي اعتماد إطار عمل الاستدامة ترجمةً لحرص الهيئة على الارتقاء بمستويات النضج في هذا المجال لتكون من أكثر الجهات الحكومية استدامة في مجال الطرق والنقل على المستوى العالمي” ..مؤكداً أن هذا الإطار يدعم تحقيق توجهات حكومة دبي بتحويل الاستدامة إلى ثقافة عمل في كل الهيئات والدوائر والمؤسسات الحكومية.
وأكد الطاير أن هيئة الطرق والمواصلات نفذت العديد من المشاريع والمبادرات التي تُعنى بالاستدامة منها تعزيز منظومة النقل الجماعي في إمارة دبي، والتي أسهمت في زيادة عدد مستخدميها من 163 مليون عام 2006 الى أكثر من 589 مليون راكب عام 2018 كما تنفذ الهيئة حالياً خطة لتحويل 50% من اسطول مركبات الأجرة في دبي لمركبات هجينة وكهربائية بحلول عام 2021 وكذلك تطبيق إنارة الطرق الموفرة للطاقة (LED) واستبدال اسطول حافلات المواصلات العامة بحافلات جديدة مطابقة للمواصفات الأوروبية الخاصة بالانبعاثات الكربونية المنخفضة منها حافلات “يورو 5″و “يورو 6” الأولى من نوعها في منطقة الشرق الأوسط وشمال افريقيا إلى جانب التحول الإلكتروني والذكي لمختلف الخدمات التي تقدمها للمتعاملين.
وأوضح ناصر بو شهاب المدير التنفيذي لقطاع الاستراتيجية والحوكمة المؤسسية ورئيس اللجنة العليا للاستدامة في الهيئة أنه تم تطوير “إطار عمل الاستدامة” وفقاً لأفضل الممارسات العالمية من خلال عمل مقارنات معيارية مع جهات عالمية ومحلية رائدة في هذا المجال والمواءمة مع أهداف التنمية المستدامة للأمم المتحدة والتوجهات الاستراتيجية للاستدامة على المستويين الاتحادي والمحلي وبما يتناسب مع متطلبات جميع الفئات المعنية من المتعاملين والموظفين والموردين والمقاولين والشركاء والمجتمع.
واستطرد بو شهاب أن الهيئة ملتزمة بدمج مبادئ الاستدامة في الاستراتيجيات والسياسات والتشريعات المؤسسية للهيئة لضمان إنشاء بنية تحتية وأنظمة نقل ومواصلات مبتكرة ومستدامة بمواصفات عالمية مما ينعكس على تحسين جودة الحياة وسعادة المجتمع. وام


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.