245.7 مستفيد في 7 دول من مكرمة حرم ولي عهد الفجيرة لمشروع إفطار صائم

الإمارات

 

تنفذ هيئة الهلال الأحمر الإماراتي مشروع إفطار صائم في 7 دول عربية وأفريقية بمكرمة من حرم سمو الشيخ محمد بن حمد بن محمد الشرقي ولي عهد الفجيرة سمو الشيخة لطيفة بنت محمد بن راشد آل مكتوم، ابتداء من مطلع شهر رمضان الكريم ويستفيد من المكرمة 245 ألفا و710 أشخاص في كل من اليمن، والصومال، السودان، سوريا، مصر، تشاد ومالي.
وأشاد الدكتور محمد عتيق الفلاحي الأمين العام لهيئة الهلال الأحمر بمبادرة سمو الشيخة لطيفة بنت محمد بن راشد آل مكتوم التي تأتي تعزيزا لفعاليات عام التسامح الإماراتي، ودعما لأوضاع الشرائح الضعيفة في عدد من الدول التي تشهد تحديات إنسانية كبيرة، مضيفا ان المكرمة تأتي أيضا تجاوبا مع حملة (كن للإنسانية عطاء) التي أطلقتها الهيئة لتوفير احتياجات الصائمين الغذائية داخل الدولة وخارجها.
وأكد الفلاحي حرص الهيئة على تحقيق الأهداف النبيلة للمكرمة من خلال توسيع مظلة المستفيدين منها في الدول المعنية، مشيرا إلى أن 90 ألف يمني يستفيدون منها في محافظات عدن وحضرموت والساحل الغربي لليمن، كما يستفيد منها 38 ألفا و330 شخصا في السودان، و9 آلاف و680 في سوريا، و23 ألف شخص في الصومال، و57 ألفا و500 في مصر، و15 ألفا و770 شخصا في تشاد، إلى جانب 11 ألفا و250 فردا في مالي.
وأكد أمين عام الهلال الأحمر حرص الهيئة على تقديم أفضل الخدمات للصائمين وتوفير وجبات تتضمن العناصر الغذائية الأساسية من غالب غذاء أهل البلد المعني مع مراعاة خصوصية كل دولة في هذا الصدد، مشيرا إلى أن الهيئة تعمل بالتنسيق مع سفارات الإمارات في تلك الدول لتنفيذ مكرمة إفطار الصائم بالصورة التي تحقق مقاصد الشهر الكريم وتلبي تطلعات الصائمين وتعزز روح الأخوة الإنسانية والتسامح في تلك المجتمعات. وام


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.