TSMC ستبدأ إطلاق معالجات بحجم 5 نانومتر مُحسنة في 2021

الرئيسية منوعات

 

كما ذكرت التقارير في الآونة الأخيرة، تُخطط شركة TSMC التايوانية لتكريس مجهودها نحو إنتاج المعالجات بحجم 5 نانومتر على نطاقٍ واسعٍ في العام القادم 2020.
حسناً، ذكر تقريرٌ جديدٌ على شبكة الانترنت بأن شركة TSMC تُخطط أيضاً لإطلاق رقاقات مُحسنة بحجم 5 نانومتر في العام 2021، و ستحمل هذه الرقاقات المحسنة الاسم 5n Plus، هذه الرقاقات ستحمل تحسينات على صعيد استهلاك الطاقة الكهربائية و كذلك على صعيد الأداء.
و يؤكد التقرير أن الشركة بدأت بالفعل الإنتاج الاختباري لرقاقات 5 نانومتر، و التي من المفترض أن تصل إلى الأجهزة المخصصة للمستهلكين في الربع الثاني من العام القادم 2020. أما الإنتاج الاختباري لرقاقات 5n Plus، فسيبدأ في الربع الثاني من العام القادم 2021. وكالات

 

 

ألعاب الأجهزة المحمولة تكسب المزيد من الشعبية في الولايات المتحدة الأمريكية

وفقًا لمسح أجرته جمعية برامج الترفيه المعروفة إختصارًا بإسم ESA، والذي شمل ما يصل إلى 4000 أمريكي، فقد إتضح أن 60 في المئة منهم يقومون بتشغيل الألعاب على هواتفهم الذكية.
لا تزال الحواسيب الشخصية وأجهزة الألعاب المنزلية تحظى بشعبية كبيرة جدًا، ولكن الألعاب المصممة للأجهزة المحمولة هي الأسرع نموًا على الإطلاق. والشيء الأكثر من ذلك، هو أن اللاعبون ينفقون الآن أكثر من أي وقت مضى على الألعاب. يبلغ متوسط العمر 33 عامًا وأنفق المستخدمون 20 في المئة أكثر من العام الماضي و85 في المئة أكثر من العام 2015.
ما يقرب من 65 في المئة من البالغين في الولايات المتحدة الأمريكية يشغلون الألعاب، وفي معظم الحالات، يلعبون ألعابًا عادية. ونحو 60 في المئة من هؤلاء اللاعبين في البلاد يفضلون اللعب على هواتفهم الذكية على الرغم من أن 50 في المئة من جميع اللاعبين لا يزالون يفضلون أجهزة الألعاب المنزلية والحواسيب الشخصية الخاصة بهم.
إنه تحول مثير للإهتمام في الإتجاهات، لذلك فمن المنطقي بالنسبة للشركات المصنعة بدء التركيز على تحسين قدرات اللعب على الهواتف الذكية والميزات المتعلقة بالألعاب، فضلا عن إطلاق المزيد من الهواتف الذكية المصممة في المقام الأول للاعبين. وبسبب هذا الإتجاه المثير للإهتمام في سوق الألعاب، رأينا أيضًا المزيد من الشركات تقوم بإنشاء خدمات بث الألعاب الخاصة بها عبر السحابة، مثل خدمة Google Stadia من شركة جوجل والتي تتيح للاعبين تشغيل الألعاب، بما في ذلك الألعاب التي تتطلب الكثير من قوة المعالجة على هواتفهم الذكية، وأجهزتهم المتوافقة الأخرى. وكالات

 

 

 

حظر سيارات الديزل والبترول في عاصمة هولندا 2030

أعلنت أمستردام، عاصمة هولندا، عزمها حظر سيارات البترول والديزل والدراجات النارية من شوارع المدينة بداية من 2030، بغرض خفض نسب التلوث الهوائي، حيث تؤمن السلطات المحلية في أمستردام أن التلوث الهوائي يؤدي لتقصير حياة السكان بمعدل عام بالمتوسط.
وتنوي المدينة حظر سيارات الديزل التي تعدى عمرها 15 عاما بداية من 2020، مع حظر الحافلات العامة التي تستخدم محركات البترول والديزل بداية من 2022.
وسيتوسع الحظر لمراكب الترفيه على القنوات المائية للمدينة من استخدام أي محركات احتراق داخلي عام 2025، والغرض النهائي هو الحظر الشامل لجميع مركبات البترول والديزل بحلول 2030.
وستعرض المدينة محطات شحن لجميع ملاك السيارات النظيفة، في محاولة لتشجيع السكان على شراء سيارات كهربائية وهيدروجينية.
ويُقدر الخبراء احتياج امستردام لـ 20 ألف محطة شحن تقريبا بحلول 2025 لضمان نجاح هذا المشروع. وكالات

 

 

فورد تكشف عن ايدج الجديدة

قدمت شركة «فورد» الأميركية الطراز الجديد من سيارتها «إيدج» المنتمية لفئة السيارات الرياضية المتعددة الاستخدامات «SUV»، وتتضمن جملة من التغييرات التصميمية على نطاق الهيكل الخارجي والمقدمة، بعد أن حصلت مقدمة السيارة على مصابيح أمامية وخلفية ذات تصميم أنيق وتعمل بتقنية «إل إي دي» المضاءة.
كما حصلت مقصورة «إيدج» على نسخة مطورة من نظام الملتيميديا «SYNC»، بالإضافة إلى تمتع السيارة بباقة موسعة من أنظمة السلامة، مثل مساعد مسار القيادة ونظام التحذير من التعب والإرهاق، بالإضافة إلى النظام الفعال للكبح الاضطراري.
وتعتمد السيارة الجديدة على محرك توربو مزدوج بقوة 239 حصاناً و500 نيوتن/‏‏متر لعزم الدوران الأقصى، ويستهلك محرك السيارة التي تزن 2.1 طن نحو 8.9 لترات من الوقود لقطع مسافة 100 كيلومتر.
ويتولى نقل قوة المحرك إلى العجلات الأربع ناقل حركة أوتوماتيكي من ثماني سرعات، ما يضمن للسيارة الانطلاق من حالة الثبات وبلوغ سرعة 100 كيلومتر في الساعة في غضون 8.6 ثوانٍ. وكالات


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.