مسابقة دبي الدولية للقرآن الكريم تواصل فعالياتها لليوم السابع

الإمارات

 

تواصل مسابقة دبي الدولية للقرآن الكريم فعالياتها التي تقام بقاعة مسرح غرفة دبي بحضور رئيس ونائب رئيس وأعضاء اللجنة المنظمة للجائزة وعدد من المسؤولين وممثلي رعاة اليوم السابع وعدد من رجال السلك الدبلوماسي والقنصلي المؤازرين لمتسابقيهم ومرافقي المتسابقين وجمهور الحضور المتابعين لفعاليات المسابقة الدولية.
وشارك أمس كل من عمر فاروق بوكوروفيتش من البوسنة ويقرأ برواية “شعبة عن عاصم” فيما شارك 6 متسابقين أمام لجنة التحكيم في الحفظ برواية حفص عن عاصم وهم كل من نادر محمود كوجا من لبنان ومحمد مصطفى من المالديف ويوسف راشد فيري من زامبيا وفيصل إلهي فيض الله من إندونيسيا وإسماعيل محمد يحيى منيار من الهند وتشاري عبدالحليم من توجو.
وقال محمد الحمادي مدير الشؤون الإدارية بالجائزة “نحن في وحدة الشؤون الإدارية والمسابقات نقوم باختيار الدول والمراكز والجهات المعنية لترشيح المتسابقين كما نقوم باستخراج تأشيرات أعضاء لجنة التحكيم وضيوف المسابقة والمتسابقين وحجز الطيران واستقبالهم كما نحيط الدول ومراكز الجاليات بنتائج المتسابقين للتأكيد عليهم بترشيح أفضل حفظة القرآن لديهم لاحقا ونقوم بتشكيل لجنة لإعداد أسئلة المسابقة على برنامج التحكيم الإلكتروني وهذا البرنامج الإلكتروني يعد الأول من نوعه الذي قامت الجائزة بإعداده عوضا عن التحكيم العادي وما به من صعوبات وجاءتنا طلبات من مؤسسات دولية معنية بالمسابقات القرآنية بأنحاء العالم وتم تزويدهم به كما نعمل دائما على تطوير البرنامج حتى وصلنا به إلى مستوى تقني متميز لتوفير الوقت وراحة أعضاء لجنة التحكيم مستخدمي البرنامج ولإعطاء كل متسابق حقه وإظهار النتائج بشكل سريع”.
وأشار إلى إدخال تعديلات اتفق على تعديلها في البرنامج وقال إننا وصلنا إلى هذا المستوى من النجاح في المسابقات بفضل الله تعالى أولا ثم بفضل الجهود الكبيرة المبذولة من رئيس وأعضاء اللجنة المنظمة للجائزة ونقوم بتجهيز كشوف مكافآت الفائزين وإنهاء الإجراءات الخاصة بتفرغ المتطوعين مع الدوائر والمؤسسات التي يعملون بها.
وقام المستشار إبراهيم محمد بوملحه رئيس اللجنة المنظمة للجائزة وأعضاء اللجنة بتكريم رعاة اليوم السابع لدعمهم ورعايتهم فعاليات المسابقة وتبادل الدروع والصور التذكارية وتكريم الجمهور بتسليمهم الهدايا النقدية والعينية التي قدمتها الجائزة بالسحب عليها بحضور ضيوف الفعاليات.وام


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.