“مسرعة دبي للمدن الذكية” تفتح باب التسجيل للدورة الثالثة من برنامجها للشركات الناشئة

الإمارات

 

أعلنت “مسرعة دبي للمدن الذكية” المسرعة الأولى من نوعها المتخصصة بتكنولوجيا المدن الذكية في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا فتح باب التسجيل للدورة الثالثة من برنامجها ” المسرعة ” للشركات الناشئة المتخصصة في حلول المدن الذكية وتطبيقاتها ومنتجاتها.
وأطلقت سلطة واحة دبي للسيليكون مسرعة دبي للمدن الذكية في مايو 2017 بالتعاون مع عدد من الشركاء الاستراتيجيين هم شركة الإمارات للاتصالات المتكاملة (دو) ومكتب دبي الذكية وغرفة تجارة وصناعة دبي وشركة فيزا وشركة “أورانج بيزنس سيرفيسز” وجامعة روتشستر للتكنولوجيا بدبي.
ويستضيف مركز دبي التكنولوجي لريادة الأعمال “ديتك” المملوك بالكامل من سلطة واحة دبي للسيليكون فعاليات برنامج المسرعة فيما يتم تشغيله من قبل “ستارت أب بوت كامب” (Startupbootcamp) المجموعة العالمية لبرامج المسرّعات واستثمر الشركاء مبلغ 18.4 مليون درهم في إعداد البرنامج الذي يهدف إلى تزويد الشركات الناشئة بالخبرات المطلوبة وقنوات الترويج إضافة إلى إمكانية الوصول المباشر إلى شبكة عالمية من المتخصصين في القطاع.
وقال المهندس معمر الكثيري نائب الرئيس التنفيذي للشؤون الهندسية والمدينة الذكية في سلطة واحة دبي للسيليكون: نسعى في سلطة واحة دبي للسيليكون ومن خلال مسرعة دبي للمدن الذكية إلى ترسيخ التزامنا بدعم ريادة الأعمال ودفع الابتكار وتنفيذ الحلول التي تسهم في تحقيق رؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي رعاه الله لجعل مدينة دبي أذكى وأسعد مدينة على مستوى العالم.
وأضاف: استقبل البرنامج في دورتين ما يزيد على 1700 طلب نجحت منها 20 شركة ناشئة من مختلف أنحاء العالم في الالتحاق به وهذا الإقبال للشركات الناشئة المتخصصة بحلول المدن الذكية وتطبيقاتها ومنتجاتها دليل على نجاح البرنامج الذي نعتز بإطلاق نسخته الثالثة على التوالي ونتطلع إلى تمكين 10 شركات ناشئة أخرى من الاستفادة من شبكة Startupbootcamp ومن تجربة دبي في عملية التحول نحو المدن الذكية.
وقال إبراهيم سكسك المدير العام لمسرعة دبي لمدن المستقبل: نتطلع للعمل مع الشركات الناشئة التي تسعى لتأسيس حضور لها انطلاقا من مدينة دبي لتنشط في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا ومن خلال التركيز على المدن الذكية يوفر برنامجنا وصولا غير مسبوق إلى الشركاء من الجهات والهيئات الحكومية والمؤسسات والشركات الخاصة مما يعزز تحقيق رؤية دبي الطامحة لتصبح المدينة الذكية الرائدة على مستوى العالم.
ويستمر البرنامج لمدة ثلاثة أشهر بدءا من سبتمبر 2019 وحتى يناير 2020 وسيقوم فريق متخصص من مسرعة دبي للمدن الذكية باختيار عشر شركات ناشئة من مجموعة المتقدمين للمشاركة في البرنامج والحصول على مجموعة واسعة من فوائد حزمة برامج التسريع بما في ذلك المساحات المكتبية في مركز “ديتك” والدعم الاستشاري من أكثر من 100 خبير في القطاع فضلا عن الوصول إلى قائمة شركاء Startupbootcamp والمنظمات الشريكة والحصول على مبلغ 15 ألف يورو نقدا.
وبمجرد إنجاز البرنامج سوف تنضم الشركات الناشئة إلى شبكة خريجي Startupbootcamp العالمية التي تضم ما يزيد على 400 شركة ناشئة استثمرت مجتمعة 500 مليون يورو بالتعاون مع أكثر من 200 شريك ما ساهم في خلق ما يقرب من 3000 وظيفة.
ويستهدف البرنامج لهذا العام بشكل خاص الشركات الناشئة التي تتخصص في تطبيقات الجيل الخامس والملاعب المتصلة بالتطبيقات الذكية، والتجزئة الذكية، والمطارات الذكية والدفع الذكي إضافة إلى ذلك يستقبل البرنامج المنتسبين الذين يقدمون الحلول المتعلقة بتكنولوجيا المدن الذكية بما في ذلك إنترنت الأشياء والاتصال والتنقل والابتكارات في المدن والذكاء الاصطناعي وتقنية البلوك تشين والبيانات المفتوحة والمدن والحياة الذكية والحكومة الذكية.
وتجري Startupbootcamp خلال فترة اختيار الشركات الناشئة الواعدة سلسلة من الفعاليات المكثفة في يوم واحد تحت عنوان “المسارات السريعة” حيث تجمع تلك الشركات مع استشاريين متخصصين في تقييم إمكاناتها قبل الانتساب للبرنامج كما تعقد مسرعة دبي للمدن الذكية جلسات تخصصية تحت عنوان “ساعات العمل” تسمح للشركات الناشئة بمعرفة المزيد عن البرنامج وتعزيز إمكانات التواصل المتبادل وتغطي الفعاليات أنشطة في عدد من المدن في أمريكا الشمالية وأوروبا والشرق الأوسط وشمال أفريقيا وآسيا.
وفي حديثه عن مزايا برنامج مسرعة دبي للمدن الذكية قال سريناث كاندالا الرئيس التنفيذي لشركة ScaleVR Technologies وأحد خريجي البرنامج: لقد تم اختيارنا من ضمن عشرة فرق للانضمام إلى الدورة الثانية من البرنامج ما مكننا من تحقيق رؤيتنا لدخول سوق دولة الإمارات وساعدنا البرنامج على مباشرة أعمالنا من خلال ربطنا بشبكة من رواد الأعمال في هذا القطاع ونحن سنستفيد بلا شك من المعرفة التي اكتسبناها من الاستشاريين والشركاء والمدربين لتوسيع نطاق أعمالنا في دولة الإمارات العربية المتحدة والتوسع في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا.وام


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.