ريكسوس باب البحر يقدم عروض استجمام مميزة في “أنجانا سبا”

الإقتصادية

 

رأس الخيمة – الوطن
تمكن نادي “أنجانا سبا” الصحي التابع لمنتجع ريكسوس باب البحر في رأس الخيمة , من وضع معايير جديدة لتجارب الاستجمام المترفة، وذلك بإطلاق مجموعة من الباقات والعروض الجديدة كليًا والتي تتضمن، باقات التدليك الباليَة والسويدية الخاصة بالأزواج، وجلسات العناية المرطبة ببشرة الوجه، والباقة العثمانية.
يمكن للأزواج الاستمتاع بجلسات التدليك العلاجية المصممة خصيصًا لتعزيز التواصل والتناغم ما بين روحين. وستكون لديهم الفرصة للاختيار ما بين الجلسات السويدية أو الباليَة التي تتبع تقنيات مدروسة وفقًا للطرق الأصلية المعتمدة في كلا البلدين. حيث يوازن المختصون ما بين العناصر العلاجية والمريحة للأعصاب، لفك العقد وتمديد العضلات عبر حركات قوية ومهدئة في آن واحد. تتوفر هذه الجلسات التي تستمر لمدة 55 دقيقة بسعر 700 درهم إماراتي.
أما الراغبون في إعادة الإشراقة إلى وجوههم فيمكنهم الاستمتاع بجلسة علاج مرطبة لبشرة الوجه، كفيلة بإنعاش البشرة، وإعادة نضارتها وبريقها. وتتم على ثلاثة مراحل: تبدأ بالتنظيف فالتقشير ثم تزويد البشرة بسيروم طبيعي غني بالعناصر المرطبة يعمل على استعادة لمعانها الطبيعي ويمنحها إشراقة الشباب الذهبية. تتوفر جلسة العلاج المرطبة لبشرة الوجه ومدتها 55 دقيقة مقابل 400 درهم إماراتي للشخص الواحد.
كما يتسنى للضيوف خوض رحلة استجمام عثمانية منعشة للحواس وفق الطرق العلاجية القديمة التي اعتمدت للسلاطين. ففي البداية يتم تنظيف الجسد باستخدام الصابون المغربي التقليدي الأسود، ثم يتم تقشير البشرة باستخدام قفازات الكيسة الخاصة، وفي الختام يُلف كامل الجسد بقناع غسول مهدئ معزز بالطين المستخرج من جبال أطلس. إن هذه الجلسة
العلاجية هي الخيار الأفضل للراغبين بالحصول على مزيج منظف يخلص الجسم من السموم ويريح الجسد والعقل والروح في آن واحد. وتستمر الرحلة بجلسات التدليك الحرارية التي تتم باستخدام تقنيات خاصة يعود تاريخها إلى القرون الماضية، تجمع ما بين العناصر الطبيعية المنتقاة بعناية والمنتجات الحرارية الدافئة.


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.