ضمن منافسات النسخة الـ23 لبطولة زايد بنادي الضباط

نورة الكعبي تكرم أصحاب الهمم في مبادرة ” نلعب معاً”

الرئيسية الرياضية

 

 

أبوظبي- الوطن:
كرمت معالي نورة الكعبي وزيرة الثقافة وتنمية المعرفة رئيس مجلس إدارة أبوظبي للإعلام المشاركين في مبادرة نلعب معاً من أصحاب الهمم التي أقيمت مساء أمس الأول ضمن منافسات النسخة 23 من بطولة زايد الرمضانية بنادي ضباط القوات المسلحة بالعاصمة أبوظبي.
وشهدت المبادرة مشاركة لاعبين من نادي أبوظبي لأصحاب الهمم ومجموعة من لاعبي الأندية وكذلك المسؤولين ضمن مباراة لكرة السلة.
شهد المباراة المهندس أيمن عبد الوهاب الرئيس الإقليمي للأولمبياد الخاص العالمي، وعدد من الشخصيات الرياضية، فيما شارك في المباراة نفسها مجموعة من المسؤولين تقدمهم طلال الهاشمي المدير التنفيذي للأولمبياد الخاص الإماراتي.
وحرصت معالي وزيرة الثقافة وتنمية المعرفة على تسليم اللاعبين المشاركين ميداليات تذكارية، كما وجهت لهم التهنئة على الأداء الجيد والسعي الدائم نحو تطوير المستوى الرياضي.
وتقام مبادرة نلعب معاً للعام الثاني على التوالي ضمن منافسات بطولة زايد الرمضانية، للتأكيد على ضرورة دمج أصحاب الهمم وحثهم على المشاركة مع المجتمع ومشاركة أفراد المجتمع لهم جميع الفعاليات ومختلف الأحداث خاصة الرياضية منها.
من جانبها أعربت معالي نورة الكعبي عن سعادتها البالغة بالتواجد في مبادرة نلعب معاً مؤكدة أن دولة الإمارات قيادة وشعباً تٌعطي المثل والقدوة دائما في السعي نحو دمج أصحاب الهمم في مختلف أحداث المجتمع ومشاركتهم بشكل فاعل فيها.
وقالت معاليها في تصريحات إعلامية : بكل تأكيد أن البطولة تحمل اسم زايد الاسم الغالي على نفوس الجميع، الأمر الذي يعني نجاحها لكونها تحمل اسم المغفور له بإذن الله تعالى الوالد المؤسس.
وشددت على المشاركة الكبيرة من مختلف فئات المجتمع في مختلف الألعاب أمر يؤكد أن الإمارات بيئة حاضنة متميزة تسعى دائما لأن تكون الرياضة أسلوب حياة، من خلال مثل هذه الفعاليات الكبرى.
وتابعت معاليها : من المؤكد أن ممارسة الرياضة جزء لا يتجزأ من نجاح المجتمعات لذلك فإنها ضرورة على الجميع ليس المحترفين فيها فقط في ظل الفوائد الكبيرة التي تعود على كل شخص يمارسها سواء على مستوى الصحة الجسدية وكذلك على مستوى الصحة الذهنية ومضاعفة القدرات على تحمل المسؤوليات وخوض المهمات بكل نشاط وطاقة إيجابية.
وأكدت معاليها أن شهر رمضان المبارك فرصة لخوض مثل هذه التجارب وكذلك هو الفرصة الأكبر للتألف والمحبة بين الجميع من خلال اللقاءات الخاصة بين الأصدقاء وبعضهم البعض وكذلك العائلات، مؤكدة أن مثل هذه البطولات فرصة رائعة لمد أواصر تلك العلاقات وتوطيدها خاصة بين الزملاء في العمل.
على الجانب الآخر أكد أمين عبد الوهاب المدير الإقليمي للأولمبياد العالمي أن مبادرة نلعب معاً ليست غريبة على الإمارات، لاسيما وأنها البلد الذي يضرب القدوة والمثل في دمج أصحاب الهمم في مختلف أحداث المجتمع.
وقال : بكل تأكيد بعد تنظيم العاصمة أبوظبي للألعاب العالمية للأولمبياد الخاص شهر مارس الماضي ترك أثاراً إيجابية لدى العالم أجمع، كما أنه ساهم في موروثات جديدة على شعوب المنطقة التي تسعى دائما للاستفادة من التجربة الرائدة للإمارات حكومة وشعباً.
وعبّر عن سعادته بالتواجد والتفاعل مع مبادرة نلعب معاً بنادي ضباط القوات المسلحة مؤكداً أن مثل هده المبادرات البنّاءة تساهم في كثير من التقدم بخصوص دمج أصحاب الهمم في المجتمع بشكل عام.
ووجه الشكر إلى الإمارات حكومة وشعباً على المضي قدما في توصيل الرسالة الإنسانية والسعي الدائم نحو تذليل كافة الصعوبات التي تواجهها مهما كان حجمها، في ظل الدعم الكبير واللامحدود من صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة.

 

البريكي يحلق بلقب رماية الرجال وشيرين البلوشي على قمة السيدات

شهدت منافسات بطولة الرماية التي تقام ضمن بطولة زايد الرمضانية بنادي ضباط القوات المسلحة منافسة شرسة في اليوم الختامي للبطولة مساء أمس الأول، وأسفرت النهائيات عن تتويج شيرين اليلوشي بلقب السيدات لمسافة عشرين متراً بعد أن تصدرت الترتيب العام برصيد 95 نقطة، فيما حلت ثانية هنادي النقبي برصيد 91 نقطة وفي المركز الثالث جاءت أمال أحمد الهاملي عبد أن جمعت 90 نقطة في رصيدها.
وفي منافسات الرجال لمسافة عشرين متراً كان اللقب من نصيب محمد مبارك البريكي الذي نجح في اقتناص الصدارة برصيد 92 نقطة، وحل ثانيا ياسر سالم العامري برصيد 90 نقطة وثالثاً جاء علي القبيسي بالرصيد نفسه من النقاط.


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.