الدورة الـ4 لقمة التصنيع والتجارة المستقبلية تنطلق مطلع سبتمبر 2019 في دبي

الإقتصادية الرئيسية

 

دبي – الوطن:
أعلنت مؤسسة دبي لتنمية الصادرات، إحدى مؤسسات دائرة التنمية الاقتصادية في دبي عن انعقاد قمة التصنيع والتجارة المستقبلية السنوية 2019 في دورتها الرابعة، بالتعاون مع شركة إكسبو تريد ميدل إيست، التي ستقام تحت رعاية معالي سهيل المزروعي وزير الطاقة والصناعة في الإمارات، خلال يومي 10 و 11 من شهر سبتمبر 2019 في دبي. وتسعى القمة إلى توفير لمحة حول أبزر الاتجاهات والتطورات التكنولوجية الجديدة التي بدورها تخدم قطاع التصنيع في المنطقة ودولة الإمارات على وجه التحديد.
ستقوم النسخة القادمة من المؤتمر بتنظيم 20 جلسة على مدار يومين، وتدور مواضيعها حول مبادرات استراتيجية دبي الصناعية 2030، ووثيقة الخمسين، والصناعة 4.0، مستقبل الصناعة والإنتاج المتقدّم، وإنترنت الأشياء، وتحسين سلسلة التوريد، والاستراتيجيات المرنة وغيرها. يضم البرنامج أيضاً جائزة الصناعة الخضراء السنوية التي تمنح للشركات المصنّعة في الدولة والتي تمارس أعلى معايير التصنيع المستدام.
وسيشارك 40 من كبار الخبراء المتواجدين في المنطقة ومن أنحاء أخرى من العالم بتقديم عروض رئيسية لأفضل الممارسات وجلسات وحوارات نقاشية. وذلك بالإضافة إلى المعرض الجانبي لمزوّدي الخدمات المتعلّقة بالابتكار والتكنولوجيا الداعمة لممارسات التصنيع والتجارة المستقبلية. ومن المتوقع أن يحضر المؤتمر نحو 1000 مشاركٍ من كبار المحترفين في قطاع التصنيع الذين يمثّلون سلسلة التوريد والخدمات اللوجستية، وتقنية المعلومات، وأقسام الإنتاج.
وبهذه المناسبة، صرح المهندس ساعد العوضي، المدير التنفيذي لمؤسسة دبي لتنمية الصادرات قائلاً: ” تُعتبر قمة التصنيع والتجارة المستقبلية في نسختها الرابعة، من المنصات الحيوية التي تشارك فيه كبرى الشركات ذات الشهرة العالمية لتشارك أحدث ممارساتها المبتكرة والمتقدمة تقنياً مع الشركات المحلية. وفي الوقت الذي يشهد فيه العالم نمواً مضاعفاً في التكنولوجيا والابتكار في معظم قطاعات الأعمال، ستتمكّن الشركات في دولة الإمارات من الاستفادة من الحدث والعمل بمرونة من خلال حصولها على معلومات ونماذج وأدوات التصنيع المبتكرة التي تعزز سرعة الإنتاج المبتكر”.
وفي سياق متصل، قال براد هاريهاران، المدير الإقليمي لشركة إكسبو تريد ميدل إيست: “قمة التصنيع والتجارة المستقبلية توفّر منصة فريدة للمصنعين والتجار من جميع أنحاء منطقة الشرق الأوسط لتجميع ومناقشة واكتشاف التطورات التكنولوجية. نشعر بالشرف والامتنان بحصولنا على دعم وتوجيهات مؤسسة دبي لتنمية الصادرات، وأن نتشارك في تنظيم هذا الحدث الفريد من نوعه”.
هذا وقد حصلت القمة لهذا العام على دعم شركة إيبيكور كراعٍ بلاتيني، وشركة دايفوكو كراعٍ ذهبي، ودبي الجنوب كراعٍ فضي، وشركة شينكا للإدارة كشريكٍ لاستشارات التدريب، و شركة سليمستوك كراعٍ للشبكات.


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.