أمريكا توجة إنذاراً اخيراً لتركيا بشأن صفقة الصواريخ الروسية

الرئيسية دولي

 

 

أكدت مصادر متعددة لإحدى القنوات الأميركية الكبرى أن هذا هو الإنذار الأميركي الأخير لتركيا حول صفقة الصواريخ الروسية من طراز إس 400، فقد حذر مسؤول في الخارجية الأميركية، أنقرة، من مواجهة عواقب حال استكمال عملية تسليم الصواريخ الروسية، بحسب ما أفادت شبكة “سي إن بي سي”.
ومن المقرر أن تحصل تركيا، العضو في حلف شمال الأطلسي “ناتو”، على النظام الصاروخي الروسي S-400 في الشهر المقبل، وهي منظومة صاروخية أرض جو متنقل. ويُقال إن شراء هذا المنظومة يشكل خطرًا على حلف الناتو، وستحرم تركيا بسببه من برنامج طائرات إف-35، التي تعتبر أغلى برنامج أسلحة في أميركا.
وقال مسؤول في وزارة الخارجية الأميركية، طلب عدم الكشف عن هويته، موضحا سبب الاعتراض: “تحتاج دول ناتو إلى شراء عتاد عسكري يقبل التشغيل المتبادل مع أنظمة الناتو. اما النظام الروسي فلا يتوافق مع هذه المعايير”.
وأضاف المسؤول الأميركي محذرا،”نؤكد أن تركيا ستواجه عواقب في حال استكملت عملية تسليم نظام إس 400″.
وفي عام 2017، أفادت تقارير أن أنقرة قامت بإبرام صفقة تبلغ قيمتها 2.5 مليار دولار مع الكرملين من أجل الحصول على منظومة إس-400 على الرغم من التحذيرات القادمة من الولايات المتحدة بأن شراء المنظومة من شأنه أن يرتب عواقب سياسية واقتصادية.وكالات


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.