استئناف العمل في تطوير وترميم هرم ميدوم في المنيا بمصر

منوعات

يستأنف قطاع المشروعات المتمثل في الإدارة المركزية للترميم وتطوير الآثار، أعمال تطوير مشروع هرم “ميدوم” بالفيوم، لاستكمال ترميمه وصيانته، وتحديد مسارات الزيارة، عقب إجازة عيد الفطر المبارك، وذلك في إطار خطة وزارة الآثار لتطوير المناطق الأثرية وجعلها أكثر جذبا للسياحة الخارجية والداخلية، عن طريق توفير الخدمات التي يحتاج إليها الزائرون مع الحفاظ على قدسية المنطقة الأثرية.
وقالت مصادر مطلعة داخل قطاع المشروعات، في تصريحات خاصة، إن أعمال الترميم تتضمن أعمال التنظيف وترميم باب الهرم وباب المعبد الجنائزى، وباب المصطبة رقم 17، وعمل العديد من اللوحات الارشادية باللغتين العربية والإنجليزية، إلى جانب تغيير السلم الخشبي المؤدي إلى مدخل هرم ميدوم، حيث كان يعاني من تهالك بعض أجزائه، والبعض الآخر كان يحتاج للدعم وهو الأمر الذي تطلب تغيير السلم بأكمله.
هرم ميديوم بنى خلال عصر الدولة القديمة في عهد الملك سنفرو من الأسرة الرابعة (2620 قبل الميلاد؛ ) ويظهر من الهرم حاليا ثلاثة مصاطب.
كان هرم ميدوم هو أول بناء يقيمه سنفرو بعد اعتلائه العرش في مصر. واختار مكان لإنشائه قريبا من مقر حكمه “جيدي سنفرو” والتي هي الآن بالقرب من ميدوم ، ولم تكن تلك المنطقة مخصصة قبل ذلك للقبور الملكية.
اختار المهندسون المصريون القدماء المنطقة على أساس أنها هضبة صخرية تستطيع تحمل الهرم الذي سينشأ عليها، على أن تكون قريبة من العاصمة، وبدأ البناء على الطريقة التي كانت معروفة في ذلك الوقت في طريقة بناء الهرم المدرج، وأدخلت بعض التعديلات مثل بناء حجرة المومياء داخل الهرم بدلا من بنائها تحت الأرض.وكالات

 


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.