وصول جثمان الفلسطيني المقتول في تركيا إلى غزة

دولي

وصل جثمان المواطن الفلسطيني، زكي مبارك، والذي تسترت السلطات التركية على قلته داخل سجونها، مساء الجمعة، قطاع غزة من الأراضي المصرية، بعد أن أنهت السلطات المصرية إجراءات تشريح الجثة.
وقالت مصادر فلسطينية، إن “جثمان المواطن الفلسطيني زكي مبارك، وصل قطاع غزة برفقة عدد من أبناء عائلته الذين خرجوا قبل أيام لاستقبال جثمانه في القاهرة”.
وأضافت المصادر، أن العائلة ستقوم بدفن الجثمان في مقبرة العائلة شرق مدينة دير البلح وسط قطاع غزة، بعد إنهاء بعض الإجراءات الرسمية.
وجاء وصول الجثمان لقطاع غزة، بعد تشريحه داخل مصر بناء على قرار من النائب العام المصري، المستشار نبيل صادق، لمعرفة أسباب وفاته داخل السجون التركية، وبناء على طلب عائلته التي تتهم السلطات التركية بتعذيبه حتى الموت.
وقالت العائلة إنه رغم الإجراءات التي اتخذتها السلطات التركية لإخفاء آثار التعذيب من على الجثمان، إلا أن آثاره ما زالت باقية على جسد المقتول زكي مبارك.
وأضافت العائلة، أن هناك كسوراً في الجمجمة وبتراً للسان، إضافة لوجود اثار تعذيب على منطقة القدم.
واتهمت العائلة، السلطات التركية، بسرقة الأعضاء الداخلية لابنها المتوفي، لمحاولة إخفاء أي آثار للتعذيب عليه. “موقع 24”


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.