حمد الشرقي: الإمارات باتت بفضل فكر الشيخ زايد ورؤيته دولة الإنجازات الكبرى

الإمارات

أكد صاحب السمو الشيخ حمد بن محمد الشرقي عضو المجلس الأعلى حاكم الفجيرة أن” يوم زايد للعمل الإنساني ” مناسبة لاستعادة تجربة مليئة بالعبر تتجاوز كونها محطة تأسيس بارزة في تاريخ الإمارات لتكون نهج عمل في بناء الدول.
وقال سموه في كلمة بمناسبة ” يوم زايد للعمل الإنساني” الذي يصادف 19 رمضان من كل عام إن الإمارات باتت بفضل فكر الشيخ زايد ورؤيته السديدة دولة الإنجازات الكبرى .. وها هي اليوم لا تتوقف عن إبهار العالم بكل ما هو جديد وعصري ومبتكر”.
و أشار صاحب السمو حاكم الفجيرة إلى أن دولة الإمارات تأسست على قيم العطاء و التآخي الإنساني التي أرسى أسسها المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان ” طيب الله ثراه” و استنادا إلى هذه القيم قامت مبادئها في التعامل مع دول العالم والتعاون معها.
ودعا سموه بهذه المناسبة إلى تمثل قيم الشيخ زايد ” رحمه الله ” بوصفها ثقافة وطنية إماراتية مستمرة تتجسد في أسمى معانيها اليوم عبر منظومة من العمل الخيري التي كرست مكانة الدولة في العالم كعاصمة للعطاء الإنساني العالمي.
و قال سموه : ” في هذه المناسبة نستذكر رجل الحكمة و المبادئ السامية للمغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان ” رحمه الله” الذي ألهمت توجيهاته و ممارساته العملية في البناء والتنمية أبناء الإمارات وتجلى فكره في يومياتهم من خلال التزامهم الجاد بثقافة التميز واستدامة تحسين الأداء وتحقيق الريادة في شتى مجالات العمل حتى بات القاصي والداني يشهد للإمارات بما حققته من نقلات نوعية واثقة في المجالات كافة وفق أرقى المعايير العالمية.وام


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.