تناول الحديد قبل الحمل لا يحسن الخصوبة

الرئيسية منوعات

 

كشفت دراسة جديدة أجراها باحثون في كلية الصحة العامة بجامعة بوسطن (BUSPH) أنه لا يوجد ارتباط ثابت بين استهلاك الحديد والحمل.
ووفقا للموقع الطبي الأمريكي “MedicalXpress” فوجدت الدراسة أن الحديد “الهيم” الذي يأتي في الغالب من اللحوم ليس له أي تأثير على المدة التي تستغرقها المرأة في الحمل، في حين أن الحديد “غير الهيم”، والذي يوجد أساسًا في الخضراوات والمكملات الغذائية له تأثير متواضع فقط على النساء الأكثر عرضة لنقص الحديد بسبب الحيض الثقيل أو الولادة السابقة.
وقالت مؤلفة الدراسة الدكتورة “إليزابيث هاتش”، أستاذة علم الأوبئة في (BUSPH): “بالنسبة للنساء التي تخطط للحمل، من الحكمة أن تتناول فيتامينات متعددة قبل الحمل، ولكن يجب أن يكون حمض الفوليك أكثر من الحديد”.
وقامت هاتش وزملاؤها بتحليل البيانات من فئتين من الدراسات المستقبلة من النساء اللائي كن يحاولن الحمل: 2969 امرأة من أمريكا الشمالية وحوالي 1693 امرأة دانمركية.
وأكمل المشاركات استبيانات كل ثمانية أسابيع لمدة عام واحد أو حتى الولادة، وقدر الباحثون كمية الحديد الهيم والحديد غير الهيم من استبيانات حول النظام الغذائي وعن استخدام المكملات الغذائية.
لم يجد الباحثون أي ارتباط بين تناول المرأة للحديد الهيم وعدد الدورات التي استغرقتها في الحمل، ومع ذلك، ارتبط استهلاك المزيد من الحديد غير الهيم (سواء من المكملات الغذائية أو من الطعام) مع زيادة طفيفة في فرصة الحمل لدى النساء اللائي سبق لهن الولادة. وكالات


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.