“ديوا” تشارك في تطوير النموذج التجريبي المحدث للمؤسسة الأوروبية لإدارة الجودة 2020

الإقتصادية الرئيسية

اختارت المؤسسة الأوروبية لإدارة الجودة ..هيئة كهرباء ومياه دبي “ديوا” ضمن المؤسسات التي تعمل على اختبار النموذج المحدث للمؤسسة (EFQM Model 2020) ما يعكس مكانتها العالمية المتميزة.
ونظمت الهيئة ورشة عمل لمناقشة النموذج المحدث مع مسؤولي وموظفي الهيئة بمشاركة الأستاذة إسراء مبيضين مدير فرع المؤسسة الأوروبية لإدارة الجودة في الشرق الأوسط وعدد من قيادات وموظفي الهيئة وذلك في مجمع هيئة كهرباء ومياه دبي للتطوير المهني والأكاديمي.
وأشاد سعادة سعيد محمد الطاير العضو المنتدب الرئيس التنفيذي لهيئة كهرباء ومياه دبي بجهود المؤسسة الأوروبية لإدارة الجودة في تطوير معايير التميز المستدام وتقدير الشركات والمؤسسات التي تحقق مستويات بارزة من التميز.
وقال الطاير “تتخذ هيئة كهرباء ومياه دبي من التميز ركيزة أساسية لتحقيق رؤيتها كمؤسسة رائدة عالمياً مستدامة ومبتكرة ويمثل إطار عمل المؤسسة الأوروبية لإدارة الجودة جزءاً لا يتجزأ من مسيرتنا نحو التميز .. ويأتي اختيار الهيئة للمشاركة في تطوير النموذج المحدث للمؤسسة ليؤكد المكانة العالمية التي حققتها الهيئة في مختلف مجالات التميز لا سيما بعد حصولها على أرفع جائزة في نموذج تميز المؤسسة الأوروبية لإدارة الجودة حيث كانت الهيئة أول مؤسسة خارج أوروبا تحصل على هذه الجائزة وأول مؤسسة في تاريخ الجائزة تحصل عليها من المرة الأولى للترشح وتم تصنيفها ضمن الفئة البلاتينية التي تضم كبرى الشركات والمؤسسات العالمية الرائدة في مجال التميز والتي يتفوق أداؤها على نظيراتها حول العالم مع وجود أدلة على استدامة التميز في المستقبل”.
وأوضح أن الهيئة توفر بيئة عمل إيجابية تسهم في رفع الكفاءة الفردية والمؤسسية ومأسسة ثقافة التميز في إطار نموذج الجودة الشاملة ومعايير التميز المستدام ..مشيرا إلى أ، التميز بالنسبة للهيئة يمثل برنامج عمل يومي وفق استراتيجيات وخطط محددة ومدروسة بعناية يتكاتف في تنفيذها جميع موظفي الهيئة لتحقيق سعادة المتعاملين والمجتمع بشكل عام.
يشار إلى أن هيئة كهرباء ومياه دبي استضافت في شهر سبتمبر 2018 الزيارة المرجعية السنوية للمؤسسة الأوروبية لإدارة الجودة للاطلاع على معايير وممارسات التميز التي تتبناها قطاعات الهيئة في جميع أنشطتها وعملياتها التشغيلية وتعريف مجتمع الأعمال بها.وام


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.