أمريكا تكثف عمليات إعادة اللاجئين

مكسيكو تنشر ملحقاً سرياً لاتفاقها مع واشنطن حول الهجرة

دولي

 

نشرت المكسيك ملحقاً للاتّفاقية التي أبرمتها مع الولايات المتحدة في 7 يونيو بشأن الهجرة غير الشرعية والذي كان الرئيس الأميركي دونالد ترامب وصفه ب”السرّي”.
وبحسب الملحق الذي وزّع على الصحافيين في مكسيكو فإنّ البلدين تعهّدا مناقشة “الشروط النهائية لاتّفاق ثنائي ملزم بهدف توزيع أفضل للأعباء والمسؤوليات المتعلّقة بمعالجة طلبات اللجوء”.
وكان الرئيس الأميركي دونالد ترامب تحدّث عن وجود بند سرّي يسمح لواشنطن بإجبار مكسيكو على وقف هجرة المتسلّلين إلى الولايات المتحدة من الأراضي المكسيكية.
وقال ترامب إن “القسم الاكبر من الاتفاق” مع المكسيك “لم يكشف بعد”، وعرض أمام الصحافيين من بُعد جانباً من هذه الوثيقة، قائلاً إنّه سيدع المكسيك “تكشف عنها في الوقت المناسب”. لكنّ تكبير صور الوثيقة كشف جزئياً عن محتواها.
و ردّ وزير الخارجية المكسيكي مارسيلو ايبرارد بالتأكيد على أنّه لا يوجد أي ملحق سرّي للاتفاق، وأن بلاده لا تقبل “أبدا” بوجود عسكري أميركي على أراضيها.
وكانت المكسيك وتحت تهديد ترامب بفرض رسوم جمركية على صادراتها إلى بلاده، تعهدت في السابع من يونيو باتخاذ العديد من الاجراءات لكبح تدفق المهاجرين من دول وسط اميركا الذين يعبرون أراضيها باتجاه الولايات المتحدة.
و قال مسؤول بدائرة الهجرة في المكسيك، إن “الولايات المتحدة ضاعفت عدد اللاجئين الذين تعيدهم لبلاده يومياً من مدينة إلباسو في ولاية تكساس الأمريكية في أول مؤشر على أن الولايات المتحدة بدأت في اتخاذ إجراءات بعد اتفاق أبرمته المكسيك الأسبوع الماضي لتجنب فرض رسوم جمركية إضافية.
وقال المتحدث باسم دائرة الهجرة في منطقة سيوداد خواريز المكسيكية المقابلة لمدينة إلباسو الأمريكية على الحدود لويس كارلوس كانو إن “نحو 200 لاجئ يعودون يومياً .
وخضعت المكسيك لضغوط من الإدارة الأمريكية الأسبوع الماضي ووافقت على توسيع نطاق برنامج يجبر طالبي اللجوء لأمريكا، وأغلبهم من أمريكا الوسطى، الذين يصلون للحدود الجنوبية للولايات المتحدة البقاء في المكسيك انتظاراً لنتيجة فحص طلبات لجوئهم.ا.ف.ب وكالات


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.