إعلان الفائزين بجائزة التميز في تربية الإبل والمواشي سبتمبر المقبل

الإمارات

 

أبوظبي: الوطن

تلقت هيئة أبوظبي للزراعة والسلامة الغذائية أكثر من 1400 طلب ترشح من مربي الثروة الحيوانية للمشاركة في الدورة الأولى لجائزة التميز في تربية الإبل والمواشي بفئاتها المختلفة حيث سيتم إعلان الفائزين خلال معرض يوروتير الشرق الأوسط سبتمبر القادم.
وكانت هيئة أبوظبي للزراعة والسلامة الغذائية قد أعلنت عن إطلاق جائزة للتميز في تربية الإبل والمواشي على هامش فعاليات المنتدى العالمي للابتكارات الزراعية مطلع أبريل الماضي وذلك بهدف تنمية قطاع الثروة الحيوانية في إمارة أبوظبي عبر الارتقاء بمستويات تربية الإبل والمواشي وتشجيع المربين على تطبيق أفضل الممارسات المتبعة في مجال تربية الثروة الحيوانية، ومتطلبات الأمن الحيوي.
وتتضمن الجائزة 4 فئات مختلفة على مستوى العزب والمربين وهي فئة العزبة المتميزة والعزبة المتميزة في تطبيق متطلبات الأمن الحيوي والعزبة المنتجة والمربي المتميز وذلك لتعزيز دور المربين وملاك الثروة الحيوانية للمساهمة بفعالية في تحقيق أهداف الهيئة وضمان تطبيق أفضل الممارسات اللازمة لتعزيز الإنتاجية وتعظيم دور الثروة الحيوانية في منظومة الأمن الغذائي والحيوي في الإمارة.
وأشارت الهيئة إلى أنه تم إغلاق باب الترشح للجائزة يوم السادس عشر من مايو الماضي حيث يتم حاليا التقييم المبدئي لطلبات الترشح تمهيدا للبدء في عمليات التقييم الميداني واعتماد النتائج ليتم إعلان الفائزين وتكريمهم ضمن فعاليات النسخة الأولى من معرض يوروتير الشرق الأوسط الحدث الأبرز الذي يختص بالثروة الحيوانية على مستوى المنطقة والعالم والذي تستضيفه أبوظبي خلال الفترة من 2 إلى 4 سبتمبر المقبل موضحة أنه تم اختيار المعرض كمحطة لتتويج الفائزين لإتاحة الفرصة أمامهم للتعرف على المواضيع والاتجاهات العالمية للطرق الحديثة لتربية الحيوانات المنتجة والمدخلات الخاصة بعمليات التربية والإنتاج والسلالات الأكثر كفاءة ويتعرفوا كذلك على أهم التقنيات المتطورة لإدارة الثروة الحيوانية والعديد من الفعاليات المصاحبة للمعرض.
وتسعى الهيئة لتطوير قطاع الزراعة والغذاء بطريقة مستدامة تضمن تحقيق الأمن الغذائي وتعزيز الأمن الحيوي وضمان صحة الحيوان والنبات من خلال وضع الخطط وإطلاق البرامج والمبادرات الرامية لزيادة مساهمة هذا القطاع الحيوي في الناتج المحلي الإجمالي لإمارة أبوظبي.
وتقدم الهيئة في هذا المجال العديد من الخدمات للمزارعين ومربي الثروة الحيوانية منها الإرشاد بشأن العناية بالثروة الحيوانية والإرشادات الخاصة بتحسين ممارسات تربية الأغنام والماعز والإبل ونصائح بشأن تحسين السلالات وصحة وخصوبة القطيع في المزارع والعزب بالإضافة إلى متطلبات الرعاية الطبية والغذائية للحيوانات لرفع كفاءتها الإنتاجية بما يضمن تنمية الثروة الحيوانية وزيادة مساهمتها في تلبية احتياجات السوق المحلي من المنتجات الحيوانية المختلفة.


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.