بالتعاون مع "إريكسون"

“اتصالات” تقدم عروضا تفاعلية لتقنيات لشبكة الجيل الـ5

الإقتصادية الرئيسية

 

أبوظبي – الوطن:
استكمالاً للنجاحات المتتالية وغير المسبوقة التي حققتها “اتصالات” في ريادة مضمار شبكة الجيل الخامس، فقد استعرضت الشركة بالتعاون مع إريكسون أحدث الابتكارات التكنولوجية لتقنيات الجيل الخامس وإنترنت الأشياء والذكاء الاصطناعي إلى جانب حلول التشغيل الآلي، وذلك في عرض تكنولوجي فريد من نوعه تم تنظيمه في مقر شركة “اتصالات” الرئيسي في أبوظبي.
وأتاح الحدث للزوار من قطاع الأعمال ووسائل الإعلام فرصة التواصل مع خبراء عالميين للاستمتاع بتجربة عروض تقنية مميزة تضمنت استعراض أحدث التقنيات التي قدمتها إريكسون في المؤتمر العالمي للاتصالات المتنقلة 2019، حيث شملت العروض مجموعة واسعة من حالات الاستخدام الاستثنائية الجديدة والمثيرة المبنية على تقنيات الجيل الخامس وإنترنت الأشياء– منها عرض MusiConnect الذي يتيح للفرقة الموسيقية أداء المعزوفات بشكل افتراضي وآني، إلى جانب تمكين الموسيقيين من تقديم العروض الموسيقية في الوقت الفعلي بغض النظر عن المسافة الجغرافية التي تفصلهم، كما تم تسليط الضوء على التواصل المستقبلي باستخدام الجيل الخامس عبر الصورة ثلاثية الأبعاد بتقنية الهولوجرام وعدد من التقنيات المتقدمة.
ونجحت “مجموعة اتصالات” الرائدة في قطاع الاتصالات في المنطقة، بتحقيق عددٍ من الإنجازات المهمة في هذا المجال، منها إطلاق أول شبكة تجارية للجيل الخامس في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا في شهر مايو من العام 2018، كما أنها الشركة الأولى في قطاع الاتصالات على مستوى المنطقة في إتاحة الهواتف المتحركة الداعمة لتقنية الجيل الخامس للعملاء، كما كانت “اتصالات” الأولى في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا في توفير شبكة الجيل الخامس داخل مطار دولي، متمثّلا في مبنى مطار أبو ظبي الدولي الجديد.
وأكد الدكتور أحمد بن علي، نائب الرئيس الأول للاتصال المؤسسي بـ”مجموعة اتصالات”، في بداية حديثه حرص الشركة على استمرارية الشراكة والتواصل والتعاون مع جميع وسائل الإعلام بالدولة، وتابع متحدثاً عن رحلة “اتصالات” للوصول إلى إطلاق شبكة الجيل الخامس 5G، وعن أهمية هذه الشبكة وعن دورها في تعزيز مكانة وسمعة دولة الإمارات في قطاع الاتصالات العالمي، قائلاً: في برشلونة، فبراير 2014 ، أثناء المشاركة في المؤتمر العالمي للهواتف المتحركة، أعلنا في ذلك الوقت عن عقد “اتصالات” عدد من الشراكات الاستراتيجية وأهم الشركاء العالميين الفاعلين في قطاع الاتصالات، لتبدأ مع هذا الإعلان مرحلة الاختبارات التجريبية لشبكة الجيل الخامس والتي كانت الأولى من نوعها في المنطقة، وبعد مرور نحو 4 سنوات من العمل والتجارب والاختبارات المتواصلة، وبالتحديد في 14 مايو 2018 أعلنا عن إطلاق أول شبكة جيل خامس على نطاق تجاري، لتكون بذلك “اتصالات” أول مشغل في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا ينجح في إطلاق هذه الشبكة، ونتيجة لهذا الإنجاز فقد بدأت “اتصالات” بتقديم خدمات شبكة الجيل الخامس للعديد من الشركاء في دولة الإمارات، لتمكينهم من التمتع بالإمكانيات الهائلة لهذه الشبكة، وفي 10 يوليو من العام 2018 أصبح معرض إكسبو 2020 دبي أول مؤسسة كبرى في منطقة الشرق الأوسط وإفريقيا وجنوب آسيا تحصل على خدمات الجيل الخامس لشبكات الاتصالات، وفي 30 مايو 2019 الماضي أعلنت “اتصالات” عن أن الهاتف الذكي ZTE Axon 10 Pro الداعم لشبكة الجيل الخامس 5G فائقة السرعة، أصبح متاحاً لاستخدام عملائها في الدولة، كما أعلنا قبل أيام “11 يونيو” عن قيام “اتصالات” بتزويد مبنى مطار أبوظبي الدولي الجديد بخدمات شبكة الجيل الخامس 5G، ولتكون بذلك أول شركة اتصالات في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا تتمكن من توفير شبكة الجيل الخامس داخل مطار دولي، ما أريد التأكيد عليه هنا أن شبكة الجيل الخامس لا تعتبر امتداداً لما سبقها من شبكات، شبكة الجيل الخامس لا تقتصر على الاتصال فقط، وإنما هي طفرة تقنية جديدة، ومختلفة تماماً عن تقنيات الاتصالات السابقة منذ الجيل الأول وحتى الرابع، حيث كانت التقنيات السابقة محدودة النطاق، وقليلة الاعتمادية لاسيما في مجال تطبيق الوقت الفعلي real time sensitive application مثل قيادة السيارة، وإجراء العمليات الجراحية عن بُعد، وتبلغ سرعة الجيل الخامس 20 ضعفاً مقارنة بسرعة الجيل الرابع، وتوفر وقت استجابة أسرع.
وأضاف الدكتور أحمد بن علي متحدثا عن خطط الشركة لتوفير شبكة الجيل الخامس في كامل إمارات الدولة: بدأت “اتصالات” العمل على نشر أكثر من 1000 محطة تغطية تدعم هذه الشبكة خلال العام الحالي، وبالشكل الذي يتيح للعملاء فرصة التمتع بتجربة حالات الاستخدام المتقدمة الجديدة، على سبيل المثال لا الحصر؛ التحكم الذكي في الآلة، والأمن الذكي، ومقاطع الفيديو عالية الوضوح والدقة، والصور المجسمة، و AR / VR، والألعاب السحابية التفاعلية عبر الإنترنت، وتجسيداً لحرصها على تطوير وتحديث بنيتها التحتية والشبكية وبشكل دائم ومستمر، فقد رصدت “اتصالات” خلال العام الجاري مبلغ 4 مليارات درهم، لمواصلة الاستثمار في تحديث الشبكات المختلفة من بينها؛ شبكات الهاتف المتحرك، وشبكة الألياف الضوئية، وتطوير البنية التحتية ودعمها من خلال الاستثمار في التقنيات المستقبلية مثل شبكة الجيل الخامس 5G، توفر شبكة الجيل الخامس المتقدمة، قائمة لا حصر لها من الإمكانات والحلول والخدمات المبتكرة مثل تقنيات الواقع المعزّز والافتراضي، والتشغيل الآلي، والمركبات ذاتية القيادة، والروبوتات المتقدمة، والطباعة ثلاثية الأبعاد، والتكنولوجيا القابلة للارتداء، وقد عرضنا أمامكم اليوم بعضاً من إمكانيات شبكة الجيل الخامس، لاسيما:
الربط الموسيقي، تتمتع تقنية الجيل الخامس بتوفير القدرة على تمكين التعاون الموسيقي عن بُعد في الوقت الفعلي Real Time، وهذا التطور ما كان متاح باستخدام الشبكات الحالية بسبب التأخير الحالي في وقت الاستجابة، بينما توفر شبكة الجيل الخامس وقت استجابة منخفض للغاية، وعرض نطاق ترددي عالي، وضمان جودة الخدمة، بالإضافة لتناغم ومرونة الشبكات، إضافة إلى مجموعة من العروض الخاصة بلعبة كرة القدم الافتراضية، واتصالات عبر الصورة ثلاثية الأبعاد، وبرنامج MediaKind لبث المباريات الرياضية مباشرة بتقنية 360VR، ونموذج المدينة، إضافة إلى الثورة الصناعية الرابعة “مجموعة الواقع المعزز″، حيث يعتبر وقت الاستجابة الذي توفره تقنية الجيل الخامس مناسباً لدعم الواقع المعزز، ونتيجة للجهود التي تحدثنا عنها، فقد نجحت “اتصالات” حتى اليوم في تحقيق العديد من الإنجازات على صعيد قطاع الاتصالات العالمي لعل أهمها: في العام الجاري 2019 تصدرت الإمارات العربية المتحدة دول العالم للمرة الثالثة على التوالي بتحقيقها أعلى نسبة نفاذ لشبكة الألياف الضوئية الواصلة إلى المنازل (FTTH) ، لتتجاوز بذلك كل من سنغافورة والصين وكوريا الجنوبية وهونج كونج واليابان، كما نجحت “اتصالات” في أن تكون صاحبة “محفظة العلامة التجارية الأعلى قيمة” في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا (MENA) من قبل وكالة “براند فاينانس” العالمية، واعتبارها العلامة التجارية الأولى في منطقة الشرق الأوسط التي تتخطى قيمة محفظتها التجارية حاجز الـ 10مليارات دولار، إضافة إلى حصول “اتصالات” على لقب “أقوى علامة تجارية لقطاع الاتصالات” لعام 2018 في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، وذلك للعام الثاني على التوالي من قبل وكالة “براند فاينانس” العالمية.
من جانبه وتعليقاً على الحدث، قال المهندس سعيد الزرعوني، نائب الرئيس الأول لشبكات الهاتف المحمول بشركة “اتصالات”: “لقد أصبح عصر الجيل الخامس واقعاً ملموساً اليوم، بعد أن بذلت “اتصالات” جهوداً حثيثة سعياً الى تمكين هذه التقنية المتطورة، من خلال الاستثمار في القدرات الشبكية المستقبلية لدفع عجلة الابتكار وتمكين التحول الرقمي. ونفخر بأنه كانت لنا الأسبقية بإطلاق أول شبكة لاسلكية تجارية للجيل الخامس في دولة الإمارات العربية المتحدة في مايو من العام 2018، لنكون بذلك المشغل الأول لخدمات الاتصالات في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في تحقيق هذا الإنجاز″.
وأضاف الزرعوني: ” يسرنا هذا التعاون مع إريكسون لتوفير منصة متقدمة تتيح لقطاعي الأعمال والأفراد في دولة الإمارات تجربة أحدث ابتكارات الجيل الخامس وإنترنت الأشياء بشكل مباشر، إضافة إلى التعرف على الخبراء لمناقشة أحدث الاتجاهات التقنية التي ستعيد رسم معالم قطاع تكنولوجيا المعلومات والاتصالات، الأمر الذي يتماشى مع رؤيتنا لـ “قيادة المستقبل الرقمي لتمكين المجتمعات” وذلك من خلال توفير مجموعة واسعة من الحلول والخدمات الرقمية المبتكرة لعملائنا لإثراء تجربتهم الشاملة”.
ومن جانبها قالت رافية إبراهيم، رئيسة اريكسون لمنطقة الشرق الأوسط وإفريقيا: “تماشياً مع جهودنا المستمرة لدعم أجندة التحول الرقمي في دولة الإمارات العربية المتحدة، نتعاون مع شريكنا الاستراتيجي اتصالات لتعزيز الوعي حول الخدمات الرقمية والتحولات التي ستشهدها مختلف القطاعات إلى جانب استكشاف حالات استخدام جديدة لتقنية إنترنت الأشياء، مما سيعود على المؤسسات والأفراد بفوائد متعددة تتيح لهم ضمان الحصول على رؤية واضحة لضرورات الأعمال المستقبلية بالإضافة إلى تحسين تجربة العملاء في عصر الجيل الخامس”.
تجدر الإشارة إلى أن “اتصالات” تعمل على توفير شبكة الجيل الخامس في مختلف أنحاء دولة الإمارات العربية المتحدة لإتاحة فرصة التمتع باستخدام التطبيقات المتقدمة الجديدة مثل التحكم الذكي في الآلات، والأمن الذكي، ومقاطع الفيديو غير المنقطعة بدقة 4k، والصور المجسمة، وتقنية الواقع الافتراضي والواقع المعزز AR / VR، والألعاب السحابية التفاعلية عبر الإنترنت وغيرها من تقنيات متقدمة.


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.