مصر : لن نتنازل عن “ذرة” من سيناء

دولي

 

أكد سامح شكري، وزير الخارجية المصري، أمس، أن مشاركة مصر في منتدى البحرين هي لتقييم الوضع، مشددا على أن القرار النهائي في قبوله أو رفضه بيد الفلسطينيين.
وشدد شكري على رفض مصر التام التنازل عن ذرة وحبة رمل من سيناء التي راح من أجلها مواطنون مصريون دفاعا عنها وسعيا لاسترجاعها، وليس هناك أي شيء ينتقص من السيادة المصرية على أرض سيناء، خاصة أن الشعب الفلسطيني لن يرضى بأن يكون في وضع أي اعتداء أو طموح في أراض غير أراضيه”.
وقال شكري في تصريحات صحافية “إن منتدى البحرين يأتي في إطار طرح من الولايات المتحدة للجهود المبذولة للتوصل لحل نهائي للصراع الفلسطيني الإسرائيلي، ونتوقع أن يصدر بعده المكون السياسي”.
وأضاف وزير الخارجية المصري: “الحل لابد أن يرتكز على مكون سياسي متصل بمقررات الشرعية الدولية والمبادرة العربية لحل الدولتين”.
وكان المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية، أعلن أن وفدا مصريا سيشارك في ورشة العمل المزمع عقدها في المنامة تحت عنوان “السلام من أجل الازدهار” خلال يومي 25 و26 يونيو الجاري.
وأوضح متحدث الخارجية المصرية أن الوفد برئاسة نائب وزير المالية، والهدف من المشاركة متابعة الأفكار التي سيتم عرضها خلال الورشة، وتقييم مدى توافق ما قد تتضمنه من أطروحات مع رؤية السلطة الوطنية الفلسطينية لسبل نيل الحقوق المشروعة للشعب الفلسطيني من خلال إطار سياسي، ووفقاً للمحددات والثوابت الفلسطينية والعربية وقرارات الأمم المتحدة ذات الصلة.وكالات


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.