استعراض الخطة الشاملة للنقل البحري 2030

مكتوم بن محمد يترأس اجتماع مجلس الشؤون الاستراتيجية

الإمارات

 

ترأس سمو الشيخ مكتوم بن محمد بن راشد آل مكتوم نائب حاكم دبي النائب الأول لرئيس المجلس التنفيذي، صباح أمس، اجتماع مجلس الشؤون الاستراتيجية التابع للمجلس التنفيذي لإمارة دبي، والذي عقد في مقر المجلس بأبراج الإمارات، وذلك لمناقشة عدد من المواضيع المدرجة على جدول الأعمال.
وخلال الاجتماع، استعرضت هيئة الطرق والمواصلات خطة النقل البحري والتي تضمنت المخطط الشامل للنقل البحري في إمارة دبي للأعوام من 2020 إلى 2030 بهدف تحديد احتياجات البنية التحتية لتطوير النقل البحري، وتكامل شبكة النقل البحري مع احتياجات المشاريع التطويرية في الإمارة وشبكة النقل العام، بالإضافة إلى تقليل الدعم الحكومي والاستغلال الأمثل للموارد المالية واستدامة الأصول.
كما استندت الخطة على الخطة الاستراتيجية للنقل في الإمارة حتى 2030، والتوجهات العالمية والمستقبلية، والمواءمة مع خطط ومشاريع الجهات التطويرية واستطلاعات الرأي لتقصي احتياجات المتعاملين.
وعلى صعيد متصل، استعرض مكتب دبي الذكية استراتيجية إشراك القطاع الخاص في عملية تطوير واستدامة منظومة بيانات دبي، وإضافة القيمة للمؤسسات والأفراد ورفع مساهمة البيانات في القيمة المضافة الإجمالية التي يحققها اقتصاد دبي، حيث أشارت إلى أن المدينة الذكية تتطلب بيئة شاملة تتكامل فيها أدوار الفئات المختلفة في عملية إتاحة استخدام وإعادة استخدام البيانات، موضحة أن القيمة الاقتصادية للبيانات تتحقق من خلال استغلالها وربطها من مصادرها المختلفة (حكومة/قطاع خاص) لتطوير حالات الاستخدام ضمن القطاعات الحيوية ومن المتوقع تحقيق النتائج المرجوة بأثر اقتصادي يقدر بنحو 3.5 مليار درهم سنوياً بحلول 2021 .. وفي هذا الإطار تم التعاون مع أكثر من 25 جهة من القطاع الحكومي والخاص لفهم احتياجاتها فيما يخص تبادل واستخدام البيانات ووضع السياسات والحلول بالتشارك معها. وام


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.