المغرب تفكك خلية لـ “داعش” في مراكش

دولي

 

أعلن المغرب،أمس، عن تفكيك خلية جديدة موالية لتنظيم “داعش” الإرهابي وتتكون الخلية، بحسب مكتب محاربة الإرهاب في المغرب، من 4 متطرفين، أعلنوا ولاءهم لتنظيم “داعش” الإرهابي، ونشطوا ميدانيا في منطقة قروية اسمها الحوز في ضواحي مراكش في وسط البلاد.
وبينت المعطيات الأولية للبحث الميداني، وفيما كشفه مكتب محاربة الإرهاب في المغرب، أن زعيم الخلية الإرهابية، استقطب العناصر الثلاثة لمجموعته.
كما نسج الزعيم المتطرف “علاقات مشبوهة” مع عناصر تنشط في خارج المغرب، بهدف “التخطيط والإعداد” لتنفيذ “عمليات إرهابية خطيرة” في داخل المغرب؛ باستعمال “عبوات ناسفة”، في تماشي مع “الأجندة التخريبية الداعشية”.
ومكنت العمليات الميدانية لمكتب محاربة الإرهاب في المغرب، من رصد “ضيعة”، في منطقة أوريكا القروية، في ضواحي مدينة مراكش، في ملكية عائلة أحد أعضاء الخلية.
وحجزت عناصر مكتب محاربة الإرهاب في المغرب، في الضيعة الفلاحية “بقايا مواد كيميائية”، و”سوائل مشبوهة”، و”معدات” أخرى، تم “استعمالها لتحضير مواد متفجرة”، سيتم إخضاعها للخبرة، من طرف “المصالح المختصة” المغربية.
كما حجز مكتب محاربة الإرهاب، في هذه العملية الاستباقية الجديدة لمحاربة الإرهاب، أجهزة إلكترونية وأسلحة بيضاء ومنظار ومبالغ مالية ودراجة نارية.وكالات


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.