السجن 12 عاماً لأمريكي متهم بالسعي للإطاحة بالدولة

دولي

 

قال محامي أمريكي يحاكم في فيتنام، إن المحكمة قضت بسجن موكله 12 عاماً، بعد إدانته “بمحاولة الإطاحة بالدولة”.
وقال المحامي نغوين فان مينغ بعد الجلسة بمحكمة في مدينة هوتشي منه، إن موكله مايكل فونغ مينه نغوين، أقر بذنبه لكنه سأل المحكمة تخفيف عقوبته ليتمكن من العودة لأسرته.
وسترحل السلطات الأمريكي إلى بلاده عقب قضائه مدة العقوبة.
وأوضح المحامي قائلاً “إنها مدة طويلة. أقر مايكل بذنبه في المحاكمة وطلب من هيئة المحلفين تخفيف العقوبة حتى يتسنى له العودة قريباً إلى أسرته”.
وذكرت صحيفة، أن السلطات اتهمت الأمريكي بتحريض الشعب الفيتنامي على الانضمام إلى احتجاجات، ومحاولة مهاجمة مقار حكومية في هانوي، ومدينة هوتشي منه.
وقالت متحدثة باسم السفارة الأمريكية في هانوي في بيان بالبريد الإلكتروني: “نشعر بإحباط بعد الحكم الصادر ، سنستمر في الإعراب عن مخاوفنا فيما يخص قضية السيد نغوين وسلامته على كل المستويات”.
وقال صهره مارك روبرتس إن نغوين، الذي ولد في فيتنام، وعاش في الولايات المتحدة منذ طفولته، احتجز في فيتنام في يوليو 2018 للاشتباه في قيام بأنشطة ضد الحكومة.وكالات


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.