مدرب إسباني يقود منتخب اليد في آسيوية الكويت.. والموسم الجديد ينطلق 6 سبتمبر

الرئيسية الرياضية

 

أعلن اتحاد الإمارات لكرة اليد أن نشاط الموسم المحلي الجديد سوف يبدأ في 6 سبتمبر القادم بمباراة السوبر التي ستجمع بين الشارقة بطل الدوري والكأس، وشباب الأهلي وصيف الكأس، وأن مسابقة الدوري هي التي ستتبع مباشرة مباراة السوبر، على أن تتوقف المسابقة بعد الدور الأول لمدة شهرين تقريبا بسبب استعدادات المنتخب لبطولة آسيا بالكويت المقرر لها شهر يناير 2020 والمؤهلة لكأس العالم بجمهورية مصر العربية في عام 2021.
وقال نبيل عاشور أمين عام الاتحاد أنه سيعلن خلال أيام قليلة عن التعاقد مع مدرب اسباني يقود المنتخب في المرحلة المقبلة والتي ستشمل معسكر الاعداد للمنتخب والمشاركة في البطولة الآسيوية وما بعدها من ارتباطات خليجية وعربية.. منوها انه بخصوص معسكر إعداد البطولة الآسيوية هناك مقترحان حتى الآن أولهما أن يكون محليا وننظم من خلاله بطولة دولية في الدولة، والثاني أن يكون خارجيا ونشارك خلاله في بطولة دولية للاطمئنان على حالة الفريق، وهذا سيتوقف على المنتخبات التي سنتواصل معها وبرامجها لأن شهر يناير ستكون به بطولة رسمية في كل قارة تؤهل لكأس العالم.
وعن بطولة السوبر الإماراتي البحريني قال عاشور ان السوبر سيقام في شهر أكتوبر القادم وفقا للبرمجة الجديدة، وسيجمع بين بطل السوبر الإماراتي، وبطل السوبر البحريني، وسوف تستضيفه البحرين هذا العام لأنه أقيم في العام قبل الماضي بالبحرين، والماضي بالإمارات، وهذا العام يأتي الدور على المنامة، وتتضمن أجندة الموسم الجديد أيضا بطولة آسيا للأندية في كوريا نوفمبر القادم والتي سيمثل الإمارات فيها ناديا الشارقة وشباب الأهلي، لكننا تلقينا موافقة من الشارقة، وما زلنا ننتظر موافقة الأهلي التي يجب ان تصلنا في أقرب وقت ممكن، كما تتضمن الأجندة أيضا على بطولة الأندية الخليجية في الكويت التي ستقام في شهر مارس من عام 2020، وسوف يمثلنا فيها نادي الشارقة بطل الكأس.
وعما إذا كانت الإمارات ستشارك في أولمبياد الخليج للسيدات بشهر أكتوبر المقبل بالكويت قال: خاطبنا اللجنة الاوليمبية بهذا الشأن، ونحن مستعدون للتواجد بها، ولدينا منتخب مؤهل يضم عناصر مميزة نشارك به في هذه الدورة المهمة التي تتضمن على 11 لعبة مختلفة للسيدات، وللعلم هناك مساع منا مع بعض الأندية لزيادة عدد فرق السيدات في الدولة عن 4 أندية، وليس لدينا مانع من دحول بعض الأندية والمراكز الخاصة التي تتوفر فيها الشروط.
وقال بدأنا خطة لتوسيع قاعدة ممارسة كرة اليد في الدولة منذ عامين وبعد أن كان عدد الأندية في دوري الرجال 6 فرق قبل 3 أعوام، ارتفع العدد إلى 9 في الموسم الماضي، وسيرتفع هذا الموسم إلى 11، وذلك بعد جهد كبير قاده رئيس الاتحاد سعادة محمد عبدالكريم جلفار مع أعضاء المجلس من خلال سلسلة من الزيارات للأندية ومسؤولي الرياضة في مختلف إمارات الدولة، والتي أثمرت عودة أندية مهمة، ولأول مرة منذ 15 عاما يصل عدد الأندية إلى 11 ناديا، حيث انضم لنا هذا الموسم ناديا مليحة وكلباء، وكان قد انضم لنا في العام الماضي الوحدة والظفرة وبني ياس، وهذا تطور نوعي، جنبا إلى جنب مع برنامج مهرجان المدارس الذي نقيمه بالتعاون مع وزارة التربية والتعليم لاكتشاف المواهب في سن مبكرة. وام


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.