الأرشيف الوطني يستقبل طلبة الملتقى الصيفي لـ”الوطني للتأهيل”

الإمارات

 

استقبل الأرشيف الوطني الطلبة المشاركين في الملتقى الصيفي في المركز الوطني للتأهيل في زيارة علمية.
تأتي الزيارة في إطار الدور الذي يؤديه الأرشيف الوطني على صعيد التنشئة الوطنية للأجيال وتعزيز الانتماء والولاء للوطن، وترسيخ الهوية الوطنية لديهم، وفي إطار المسؤولية المجتمعية التي يوليها الأرشيف الوطني اهتماماً كبيراً بوصفها واجباً وطنياً وأخلاقياً.
وتفاعل الطلبة مع لعبة “البحث عن كنز” التعليمية والمعرفية في قاعة الشيخ زايد بن سلطان، التي تبرز دور الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان – طيَّب الله ثراه – في تأسيس دولة الإمارات العربية المتحدة، ووضع وترسيخ أسس نهضتها الحديثة، وإنجازاتها على المستويات المحلية والإقليمية والعالمية، فضلاً عن تقدير شخصه -رحمه الله- وما جسَّده من مبادئ وقيم مثلت، ولا تزال، الأساس الصلب الذي نهضت عليه دولة الإمارات العربية المتحدة، وقد تفاعل الطلبة مع الأسئلة التي تم طرحها، حيث تنافسوا في البحث عن المعلومات بجد ونشاط بين محتويات قاعة الشيخ زايد بن سلطان.
واختتموا هذا النشاط الثقافي بكتابة كل طالب فقرةً استوحاها من التمرين المعرفي وعبّر فيها عما يكنه من حب للقائد المؤسس طيب الله ثراه.
وتضمن برنامج الزيارة جولة في مرافق الأرشيف الوطني حيث تابع الطلبة ومرافقوهم فيلماً وثائقياً وطنياً ثلاثي الأبعاد عن الإمارات في الماضي والحاضر في قاعة الشيخ محمد بن زايد للواقع الافتراضي، وقام الطلبة بجولة تعريفية في قاعة الشيخ زايد بن سلطان التي تعدّ معرضاً دائماً يضم مجموعة من المخطوطات والوثائق، والصور والخرائط التي تعرّف بتاريخ الدولة اطلعوا فيها على ماضي الإمارات قبل قيام الاتحاد ثم بناء الدولة، وقيام الاتحاد، وزار الطلبة مكتبة الإمارات البحثية.
ولفت الدكتور أنس فكري رئيس قسم التثقيف الصحي بالمركز الوطني للتأهيل إلى تفاعل الطلبة مع الأنشطة المعرفية والوطنية التي يقدمها الأرشيف الوطني ومع ما شاهدوه فيه من خدمات للباحثين والمختصين بتاريخ الدولة وتراثها سواء كان أولئك الباحثون من داخل الدولة أو من خارجها. وام


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.