الإمارات تهدي حديقة ترفيهية لأطفال السنغال

الإمارات

 

افتتحت سفارة الدولة في السنغال حديقة ترفيهية مهداة من دولة الإمارات لأطفال السنغال .
وأشرف القائم بأعمال سفارة الدولة لدى السنغال السيد محمد علي بن عيلان برفقة السيد محمد مصبح الشامسي من مركز التاشيرات على تدشين الحديقة وسط إحتفال شعبي وترحيب رسمي .
وشارك في مراسم الافتتاح بجانب ممثل وزير الثقافة السنغالي، رئيس البلدية، والمدير العام لتمثال النهضة الإفريقية – التي أقيمت حديقة الألعاب على ساحتها – وأعيان المنطقة .
وأعرب مستشار وزير الثقافة والإعلام السنغالي سعادة “جيرمين كولي” في كلمته عن امتنان الحكومة السنغالية على “الهدية ألإماراتية التي تعبر من جديد عن خصوصية علاقات الصداقة والتعاون المتميزة التي تربط دولة الإمارات بجمهورية السنغال على كافة المستويات. كما تعكس اهتمام وعناية دولة الإمارات بشريحة الأطفال والفئات الضعيفة من خلال الحرص دوما على توفير متطلبات الرعاية والتنشئة الاجتماعية المناسبة لهم، في إشارة إلى ألعاب الأولمبياد الخاص بأبوظبي.
من جانبه، أكد القائم بالأعمال السيّد محمد علي بن عيلان في كلمته أمام الحفل أن المبادرة تندرج في إطار مبادرات عام التسامح ودعما لقيم السلام والحوار والإخاء بين الشعوب على مستوى العالم. كما ثمّن في الوقت مستوى العلاقات الثنائية القائمة بين الدولة والسنغال.
وتقع الحديقة على مساحة 200 متر مربع، داخل حرم “تمثال النهضة الإفريقية” أحد أبرز المعالم السياحية بالعاصمة السنغالية داكار. وتضم مجموعة متنوعة من الألعاب التي تناسب بشكل خاص الأطفال ما بين 4 إلى 12 عاماً. وام


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.