فريق مصري كويتي يحقق بأموال الخلية “الإخوانية”

دولي

 

أفادت مصادر اعلامية، أن فريقاً أمنياً مصرياً كويتياً يحقق بأموال الخلية “الإخوانية” المضبوطة.
وأضاف المصدر أن الكويت تسلمت معلومات حول إرسال شخصيات “إخوانية” أموالاً لعناصرها في مصر، وأن جهاز الأمن المصري سيتولى التحقيق مع الخلية الإرهابية التي ضبطت بالكويت.
وأردف المصدر أن هنالك معلومات كشفت عن دخول عناصر من “الإخوان” إلى الكويت بهويات مزورة، وأن عناصر “إخوانية” غادرت مصر قبل وبعد اغتيال النائب العام جمعت تبرعات بالكويت.
وأكدت وكالة الأنباء الكويتية الرسمية في وقت سابق أن الكويت سلمت إلى السلطات المصرية عناصر الخلية “الإخوانية” التي تم كشفها مؤخراً.
ونقلت وكالة الأنباء الكويتية عن خالد الجار الله نائب وزير الخارجية قوله، إن بلاده سلمت المقبوض عليهم إلى مصر بموجب الاتفاقيات المشتركة بين الجانبين.
وأعرب الجار الله في تصريح للصحافيين عن “الأسف” لتواجد مطلوبين للقضاء المصري على أرض بلاده، مشيراً إلى أن “الكويت تعاونت مع السلطات المصرية في هذا الشأن”.
?ذكر أن الأجھزة الأمن?ة المختصة في وزارة الداخل?ة الكو?ت?ة أعلنت الماضي ضبط خل?ة “إرھاب?ة” تتبع تنظ?م “الإخوان المسلم?ن” الإرهابي و?حمل أعضاؤھا الجنس?ة المصر?ة، وكان قد صدر في حقھم أحكام قضائ?ة من قبل القضاء المصري وصلت إلى 15 عاماً.
وقالت وزارة الداخل?ة في ب?ان صحافي إن تلك الخل?ة قامت بالھرب والتواري من السلطات الأمن?ة المصر?ة، متخذةً من الكو?ت مقراً لھا، مش?رةً إلى أن الجھات المختصة في وزارة الداخل?ة الكو?ت?ة رصدت مؤشرات قادت إلى الكشف عن وجود ھذه الخل?ة.
ولفت نائب وزير الخارجية الكويتي إلى أن “التنسيق والتعاون الأمني الكويتي – المصري كبير جداً ونشعر معه بالارتياح، وهذا التعاون سيتواصل مع الأشقاء في مصر ونشاركهم الرأي بأن أمن البلدين جزء لا يتجزأ”.وكالات


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.