شراكة بين بنك دبي التجاري و “الاتحادية للكهرباء والماء” في مجال المدفوعات وحلول إدارة النقد

الإقتصادية الرئيسية

 

دبي – الوطن
أعلن بنك دبي التجاري، أحد البنوك الوطنية الرائدة في الدولة، مؤخرا عن شراكته مع الهيئة الاتحادية للكهرباء والماء، في مجال المدفوعات وحلول إدارة النقد.
وبهذه المناسبة أقيم حفل في مكتب الهيئة الاتحادية للكهرباء والماء في دبي حضره كل من فهد المهيري، المدير العام للخدمات المصرفية الإسلامية، وحسن الرضا، المدير العام لإدارة علاقات المؤسسات والخدمات المصرفية، وأمول باهوجونا، رئيس إدارة المدفوعات والنقد في بنك دبي التجاري، وشيخة مراد كرم، مدير إدارة الشؤون المالية بالإنابة في الهيئة الاتحادية للكهرباء والماء، بالإضافة إلى أعضاء الإدارة العليا من كلا الطرفين.
وبموجب هذه الشراكة، سيقوم بنك دبي التجاري بدعم الهيئة الاتحادية للكهرباء والماء في تلبية احتياجاتهم المصرفية وتزويدهم بحلول رقمية مبتكرة تساهم في تطوير الكفاءة التشغيلية.
وتعليقا على أهمية هذه الشراكة، قال فهد المهيري، المدير العام للخدمات المصرفية الإسلامية في بنك دبي التجاري: “نحن سعداء بشراكتنا مع الهيئة الاتحادية للكهرباء والماء لمساعدتهم في أتمتة عملياتهم من خلال حلولنا المصرفية الرقمية المبتكرة. تماشيا مع رؤية دولة الإمارات العربية المتحدة لتكون اقتصادا تنافسيا معرفيا ومبنيا على الابتكار والبحث والتطوير، يلعب بنك دبي التجاري دورا فاعلا في دفع عجلة التحول الرقمي والاستثمار في أحدث التقنيات لتوفير حلول مصرفية رقمية مبتكرة للعملاء في مجال المدفوعات وحلول إدارة النقد، حيث تساهم هذه الحلول على زيادة الكفاءة من خلال تحسين وتبسيط العمليات وتوفير تجربة استثنائية للعملاء”.

من جانبها، قالت شيخة مراد كرم، مدير إدارة الشؤون المالية بالإنابة في الهيئة الاتحادية للكهرباء والماء: “في إطار جهود الهيئة الاتحادية للكهرباء والماء لأتمتة عملياتها ضمن خطتها لتحقيق التحول الرقمي الشامل، فقد سعت إلى عقد هذه الشراكة مع بنك دبي التجاري، والتي من خلالها ستتمكن الهيئة من توظيف مجموعة من الحلول المصرفية الجديدة تسهم في تطوير آليات التحصيل وإدارة النقد، وباستخدام أجهزة مسح ضوئي متطورة للشيكات يتم وضعها في جميع مراكز إسعاد المتعاملين”.
وأضافت كرم أن هذه الشراكة مع بنك دبي التجاري، ستحقق مجموعة من المنافع المشتركة. فبالنسبة إلى المتعامل، فهي تضمن له سداد مستحقاته عند تقديم الشيك بدون أي تأخير، وبالنسبة إلى الهيئة، فإنها تسرّع الوقت اللازم لتحصيل مستحقاتها، إلى جانب سهولة الاستخدام وتوفير الوقت والجهد على العديد من الأطراف ذوي العلاقة.
وقال أمول باهوغونا، رئيس المدفوعات وإدارة النقد في بنك دبي التجاري: “نحن في بنك دبي التجاري ندرك احتياجات عملائنا فيما يتعلق بالمدفوعات وإدارة النقد، ونقدم لهم حلول مصرفية مصممة خصيصا لتوائم متطلباتهم وذلك لجميع القطاعات، والذي سيتيح لهم إدارة النقد بكفاءة أكبر ويساهم في تقليل المخاطر التشغيلية. نتيجة لذلك، ومن منطلق التزامنا بخدمة عملائنا وفقا لأعلى المستويات، فإننا نواصل الاستثمار في التقنيات المبتكرة في جميع مجالات المدفوعات وإدارة النقد بما في ذلك إدارة السيولة والمستحقات، والحسابات الافتراضية، والخدمات المصرفية عبر الإنترنت والهاتف المحمول”.


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.