شرطة أبوظبي تطلق مبادرة للوقاية من إصابات الأطفال

الإمارات

دعت شرطة أبوظبي الجمهور إلى الالتزام باشتراطات الوقاية والسلامة لحماية الأطفال من الإصابات مؤكدة اهتمامها بتوعيتهم بتلك الإجراءات تجنباً لتعرضهم لحوادث قد تلحق بهم إصابات متنوعة مثل الكسور والحروق أو دائمة مثل الشلل.
وكشف العميد زايد محمد الهاجري، مدير مديرية الطوارئ والسلامة العامة بقطاع العمليات المركزية عن إطلاق مبادرة توعية تستهدف ربات البيوت وأولياء الأمور في المنازل والعمالة المساعدة، وتركز على عقد ورش ومحاضرات توعية باللغات (العربية، والإنجليزية، والهندية، والأوردو، والبشتون، والفلبينية، والفرنسية).
وأكد أهمية التثقيف المستمر وتطبيق الأنظمة والقوانين لوقاية الأطفال من الإصابات، وحمايتهم من مخاطر الحوادث ..مشيراً إلى أن المبادرة توضح مسببات حوادث الأطفال والوقاية وكيفية التعامل مع الإصابات، والاتصال بمركز القيادة والتحكم عبر الرقم 999 مع تحديد مكان وقوع الحادث، وتدريب الأفراد على التعامل مع الظروف الصحية المفاجئة التي تتطلب الرعاية الصحية على وجه السرعة لحين وصول طواقم الإسعاف.
واستعرض الرائد سيف جمعة الكعبي رئيس قسم المهام الخاصة والفعاليات مدير المبادرة إصابات الأطفال الأكثر شيوعا منها ناتجة عن حوادث الدهس، وداخل المركبات، وبسبب الدراجات الهوائية والنارية والدفع الرباعي، والسقوط، والصدمات الكهربائية، والألعاب، والحرائق، والتسمم والحساسية.
وأكد أهمية الوعي لحماية الأطفال من حوادث الدهس وتركيز السائقين عند إيقاف مركباتهم في الأماكن المخصصة لهم، وخفض السرعات في الأحياء السكنية.
وأشار إلى ضرورة التعامل بحكمة عند وقوع الإصابات والإبلاغ عنها من حيث توضيح نوعيتها وعدد المصابين، وملاحظة الأخطار المحيطة، وطلب المساعدة من الشرطة بالاتصال إلى 999 بمركز القيادة والتحكم، وإعطاء نوع الإصابة والعنوان الصحيح والبقاء مع الحالة لحين وصول الإسعاف، والتأكد من عملية التنفس وتثبيت المصاب، ومنع التجمهر.
ولفت إلى العديد من مسببات إصابات الأطفال داخل المركبات ومنها السرعة الزائدة والإهمال وعدم الوعي بخطورة تعرضهم للإصابة، والتعرض للإنهاك الحراري نتيجة ترك الأطفال بمفردهم في المركبة، وعدم الالتزام باستخدام حزام الأمان وجلوسهم في المقعد الأمامي، وعدم استخدام المقاعد المخصصة لهم، وطيش وتهور بعض السائقين بوضع الطفل أمامهم أثناء القيادة.
وحث على ضرورة استخدام الخوذة وأدوات السلامة للوقاية من الإصابات الناتجة عن استخدام الدراجات الهوائية والنارية وذات الدفع الرباعي.
يذكر أن المبادرة تركز على التوعية في وقاية الأطفال من الصدمات الكهربائية ومسبباتها، وحوادث الغرق والسقوط، والاختناق، والحرائق وغيرها. وام


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.