حجاج نيباليون على نفقة مؤسسات خيرية بالدولة يغادرون إلى الأراضي المقدسة

الإمارات

 

غادرت نيبال أول حملة للحجاج النيباليين ضمت 165 حاجا إلى الأراضي المقدسة لأداء فريضة الحج على نفقة مؤسسة زايد بن سلطان آل نهيان للأعمال الخيرية والإنسانية وجمعية الشارقة الخيرية وذلك على متن “العربية للطيران”.
وكان في وداع الحجاج في مطار العاصمة كاتماندو “تريبهوفان” سعادة سعيد حمدان النقبي سفير فوق العادة ومفوض لدولة الإمارات لدى جمهورية النيبال، ومعالي براديب كومار جيوالي وزير خارجية النيبال، ومعالي رام بهادور ثابا وزير داخلية النيبال، وسعادة الدكتور مساعد بن سليمان المرواني، السفير السعودي لدى كاتماندو، ورئيس لجنة الحج ولجنة المسلمين النيباليين، وعدد من المسؤولين والوزراء وأقارب الحجاج.
وشاركت سفارة دولة الإمارات لدى نيبال بتقديم الدعم المعنوي إلى الجالية المسلمة وعبر التواصل مع الجمعيات الخيرية في الدولة لتوفير منح للمسلمين النيباليين، حيث تم تقديم عدة منح للحج لهذا العام 1440هـ بمكرمة من مؤسسة زايد بن سلطان آل نهيان للأعمال الخيرية والإنسانية وجمعية الشارقة الخيرية.
وأعرب الحجاج عن تقديرهم لتعاون السفارة ولجنة الحج لتوفيرهم التجهيزات والتسهيلات اللازمة لضمان أداء مناسك الحج بكل يسر وطمأنينة.وام


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.