المحكمة العليا في جبل طارق تمدد احتجاز ناقلة نفط إيرانية 30 يوماً

دولي

 

مددت المحكمة العليا في جبل طارق أمس الجمعة لثلاثين يوما احتجاز ناقلة النفط الايرانية “غرايس 1” التي يشتبه انها كانت متوجهة الى سوريا لتسليم نفط في انتهاك للعقوبات كما علم لدى المدعي العام.
وكانت سلطات جبل طارق، المنطقة البريطانية في أقصى جنوب اسبانيا، احتجزت السفينة في 4 يوليو.
ومنذ احتجاز ناقلة النفط، تم توقيف واستجواب أربعة هنود من طاقم السفينة قبل الافراج عنهم بدون توجيه التهم اليهم.
وأمس الجمعة أعلن رئيس حكومة جبل طارق فابان بيكاردو امام البرلمان المحلي انه التقى في لندن مسؤولين ايرانيين “للسعي الى وقف التصعيد في كل جوانب القضية”.
وكان احتجاز هذه السفينة أجج التوتر الدبلوماسي بين ايران والقوى الغربية.ا.ف.ب


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.