بهدف وضع حلول مبتكرة للقطاعات الاستراتيجية

دبي الذكية تعلن عن 3 مبادرات نوعية بمجال “البلوك تشين”

الإقتصادية الرئيسية

عقدت دبي الذكية الاجتماع الثاني لـ “مجلس دبي لمستقبل البلوك تشين” في مقرها بدبي والذي تم تشكيله من قبل مؤسسة دبي للمستقبل كجزء من مبادرة “مجالس دبي للمستقبل” التي أطلقها سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي رئيس مجلس أمناء مؤسسة دبي للمستقبل مطلع العام الجاري بهدف وضع حلول مبتكرة للقطاعات الاستراتيجية والتنبؤ بمستقبلهم خلال الـ 50 سنة القادمة.
وترأس الاجتماع سعادة الدكتورة عائشة بنت بطي بن بشر مدير عام دبي الذكية رئيسة المجلس بحضور سعادة وسام لوتاه المدير التنفيذي لمؤسسة حكومة دبي الذكية نائب رئيس المجلس وعدد من الأعضاء وصناع القرار في مختلف الدوائر الحكومية ومؤسسات القطاع الخاص المعنية بتكنولوجيا المدن الذكية محليا وعالميا.
وأكدت سعادة الدكتورة عائشة بنت بطي بن بشر أن دبي أظهرت منذ مدة طويلة استعدادها الكامل لقيادة الطريق إلى تبني التقنيات المتقدمة ودمجها بالخدمات والمبادرات المختلفة التي تهدف إلى تحسين رفاهية الناس وتعزيز مسيرة دبي لتصبح أسعد وأذكى مدينة على وجه الأرض.
وأشارت الى أن تكنولوجيا البلوك تشين تعتبر واحدة من أكثر التقنيات الواعدة التي ظهرت على الساحة العالمية في السنوات الأخيرة وقد حققت دبي بالفعل إنجازات ملحوظة في هذا المجال حيث أطلقت “استراتيجية دبي للبلوك تشين”ـ كما استضافت مؤتمرات وفعاليات دولية ضمن ذات الإطار جمعت نخبة من الخبراء الدوليين المؤثرين بتقنية البلوك تشين .
وأوضحت أن مبادرة “مجلس دبي لمستقبل البلوك تشين” تشكل إضافة نوعية لمسيرة دبي نحو التميز والريادة المستقبلية بمجال البلوك تشين حيث يؤسس المجلس لجعل دبي عاصمة عالمية لتكنولوجيا البلوك تشين ويعمل كمنصة بارزة تجمع صناع القرار من مختلف الجهات والمؤسسات الحكومية والخاصة المحلية والعالمية لوضع نظرة مستقبلية قائمة على هذه التكنولوجيا لمواجهة تحديات المدن الذكية.
من جهته قال سعادة وسام لوتاه أن تقنية البلوك تشين واحدة من أبرز الإنجازات التي تحققت في السنوات القليلة الماضية والتي تمتلك إمكانات هائلة لتحويل العديد من جوانب الحياة اليومية للأفراد والمؤسسات والحكومات على حد سواء إلى حلول مبتكرة وعلى عكس العديد من الدول حول العالم والتي كانت متخوفة من هذه التكنولوجيا احتضنت دولة الإمارات ودبي على وجه الخصوص تقنية البلوك تشين في وقت مبكر ضمن مسيرة التحول الذكي وحققت العديد من الانجازات.
واعتبر ان مجلس دبي لمستقبل البلوك تشين يعد انجازاً جديداً في ذات الإطار.. معربا عن تطلعهم للعمل مع جميع الكيانات الأعضاء في المجلس لتنفيذ مبادرات البلوك تشين الرائدة وتسريع عملية انتقال دبي إلى مدينة ذكية متكاملة في المستقبل.
واعتمد المجلس خلال الاجتماع ثلاث مبادرات لعام 2019 أولها “تقرير عملات دبي المشفرة” والذي يقدم دراسة شاملة حول وضع العملات المشفرة في الإمارة وتوصيات لتعزيز مكانة دبي كمركز بارز في هذا القطاع المزدهر والتي تم إعدادها بالتعاون مع عدة جهات معنية بالدولة ومن المقرر إطلاق التقرير أكتوبر المقبل. ويناقش التقرير تطبيقات العملات المشفرة لتعزيز خدمات واقتصاد دبي مع مراعاة جميع اللوائح والقوانين.
وتحمل المبادرة الثانية عنوان “سياسات دبي لتطبيق تكنولوجيا البلوك تشين” والتي تم تطويرها بناءً على تعاون مشترك بين جهات من القطاعين الحكومي والخاص وتمت مراجعتها من قبل الجهات العالمية المعنية بهذا المجال. وتستعرض الارشادات والسياسات التي يجب اتباعها عند تنفيذ تطبيقات البلوك تشين في دبي وتغطي ثلاث محاور رئيسية هي: القدرات المؤسسية بمجال البلوك تشين و الحوكمة والعمليات. ومن المقرر إطلاق السياسات خلال مشاركة دبي الذكية في “معرض المدن الذكية ببرشلونه” نوفمبر المقبل.
أما المبادرة الثالثة التي ناقشها الاجتماع فهي “تقرير نظرة مستقبلية على قطاع البلوك تشين في دبي” والذي يركز على عدد من القطاعات البارزة في الإمارة والتي تتبنى تكنولوجيا البلوك تشين حيث يتنبأ التقرير بما يمكن أن تبدو عليه هذه القطاعات في المستقبل القريب. وسيتم تطوير التقرير مع جهات عالمية مختصة بما فيها مركز الثورة الصناعية الرابعة التابع للمنتدى الاقتصادي العالمي. وصادق المجلس على تشكيل مجموعات عمل لكل مبادرة من هذه المبادرات الثلاث بالإضافة إلى وضع خطط تسليم دقيقة لكل منها.
ويتألف “مجلس دبي لمستقبل البلوك تشين” من 13 عضواً من مختلف الجهات الحكومية والعالمية وهم: عبدالله كبلان رائد الأعمال وخبير البلوك تشين والذكاء الاصطناعي و مروان الزرعوني المدير التنفيذي لمركز دبي للبلوك تشين و رجا المزروعي نائب الرئيس التنفيذي لشركة “فنتك هايف” في مركز دبي المالي العالمي ومن شركة “كونسينسيس” جوزيف لوبين الشريك المؤسس وعاصم جانجوا خبير التصميم والابتكار إلى جانب كامران شاهين نائب الرئيس لشؤون تطوير منتجات البلوك تشين والابتكار في مختبرات ماستركارد في الشرق الأوسط وإفريقيا إلى جانب كل من: علا دودين الرئيس التنفيذي لشركة “بت أويسيس” و ميغيل ريو تينتو المدير التنفيذي لإدارة تقنية المعلومات في مجموعة بنك الإمارات دبي الوطني و محمد مكي الشريك المؤسس لشركة “استرولابز” و أوليفر ليبلان رئيس قسم المعلومات في مجموعة شلهوب إضافة إلى فيصل الهاوي مدير منتج خدمات الثقة والتعاملات الرقمية في دبي الذكية ومنسق المجلس.
ومن المقرر أن يعقد المجلس أربعة اجتماعات سنوية لتحديد الخطط وتشكيل فرق عمل للقيام بمهام المجلس إضافة لمتابعة المشاريع والمبادرات القائمة حالياً بمجال البلوك تشين.وام


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.