رئيس مجلس أمناء “سقيا الإمارات” يبحث التعاون مع قنصل عام سنغافورة

الإمارات

دبي: الوطن

استقبل سعادة سعيد محمد الطاير، رئيس مجلس أمناء مؤسسة “سقيا الإمارات”، سعادة لو بيت تشين القنصل العام لجمهورية سنغافورة في دبي والإمارات الشمالية، لمناقشة سبل التعاون المشتركة بين مؤسسات جمهورية سنغافورة ذات خبرة في مجال المياه والابتكار ومؤسسة سقيا الإمارات، حيث تطرقت المحادثات لجائزة محمد بن راشد آل مكتوم العالمية للمياه، التي أطلقها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي – “رعاه الله”، بهدف تشجيع المؤسسات البحثية والأفراد لإيجاد حلول مستدامة ومبتكرة للتصدّي لمشكلة شُح مياه الشرب باستخدام الطاقة الشمسية، وتتولّى الإشراف عليها “سقيا الإمارات” تحت مظلة مؤسّسة مبادرات محمد بن راشد آل مكتوم العالمية.
ورحب الطاير بزيارة القنصل العام لجمهورية سنغافورة في دبي والإمارات الشمالية ، مؤكداً حرص مؤسسة “سقيا الإمارات” على توطيد علاقات التعاون والعمل المشترك مع البعثات الدبلوماسية والقنصلية، وذلك بحضور محمد عبدالكريم الشامسي، المدير التنفيذي بالوكالة لمؤسسة سقيا الإمارات.
وأكد سعادة / الطاير حرص مؤسسة “سقيا الإمارات” على توفير المياه الصالحة للشرب باستخدام أفضل الحلول المبتكرة إلى المناطق الفقيرة والنائية في جميع أنحاء العالم، وذلك من خلال إجراء البحوث والدراسات لتطوير حلول تقنية مبتكرة ومستدامةلمساعدة الملايين ممن يعانون ندرة وتلوث مياه الشرب حول العالم، موضحاً أنه بلغ عدد المستفيدين من مشروعات سقيا الإمارات حتى نهاية 2018، أكثر من تسعة ملايين شخص في 34 دولة حول العالم. وتشكل مؤسسة “سقيا الإمارات” تحت مظلة مؤسسة “مبادرات محمد بن راشد آل مكتوم العالمية” رافداً مهماً لجهود دولة الإمارات العربية المتحدة في مجال العمل الإنساني وتؤكد أن نهج المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان “طيب الله ثراه” رائد العمل الإنساني ما زال مستمراً وعلى دربه تواصل القيادة الرشيدة جهودها في خدمة الإنسانية.
وقال الطاير: أن “سقيا الإمارات” تواصل جهودها في العمل الإنساني وتنفيذ أحد أهم أهداف مؤسسة “مبادرات محمد بن راشد آل مكتوم العالمية” ألا وهو مكافحة الفقر والأمراض، من خلال توفير المياه الصالحة للشرب لمن هم بأمس الحاجة إليها في مختلف أنحاء من العالم. ويسعدنا التعاون مع الشركاء، سواء كانوا من الحكومات أو المؤسسات العامة والخاصة أو حتى الأفراد، لتنفيذ المشاريع والمبادرات التي تسهم في مساعدة الفئات المحتاجة.
وتهدف مؤسسة سُقيا الإمارات إلى الإسهام في إيجاد حلول مستدامة ومبتكرة لمشكلة شح المياه وتلوثها حول العالم، من خلال البحوث والمشاريع التي تستخدم الطاقة الشمسية في توفير المياه النقية. ولا تقتصر أهداف مؤسسة «سقيا الإمارات» على توفير المياه الصالحة للشرب فحسب، بل تسعى أيضاً من خلال جهود البحوث والتطوير لإيجاد حلول مبتكرة ومستدامة واستكشاف سبل تنقية المياه باستخدام الطاقة الشمسية من أجل الإسهام في تعزيز التنمية المستدامة.
من جهته، أثنى القنصل العام لجمهورية سنغافورة في دبي والإمارات الشمالية على الجهود التي تبذلها مؤسسة “سقيا الإمارات” متطلعاً إلى التعاون مع المؤسسة في مشاريع تخدم المجتمعات في مجال توفير المياه الصالحة للشرب.

 


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.