تطوير البنية التحتية” تباشر تنفيذ الدورة الثانية من مبادرة “أجيالنا”

الإمارات الرئيسية

 

دبي: الوطن

باشرت وزارة تطوير البنية التحتية، بتنفيذ الدورة الثانية من مبادرة ” أجيالنا” الهادفة إلى دعم الخريجين الجديد الباحثين عن عمل ممن لا يملكون الخبرة الميدانية، بلقاء تعريفي عقدته في ديوان الوزارة في إمارة دبي، حضره الخريجيــن المرشحــين للاســتفادة من المبــادرة التي تعتــبر الأولى من نوعــها علــى مســـتوى الجــهات الحكوميــة.
وسيستفيد من المبادرة، التي تقدم لها 65 مواطناً من الخريجين الجدد، 20 خريجا وخريجة يحملون شهادات الهندسة الكهربائية والميكانيكية والصناعية والمدنية وكذلك في مجال الاستدامة، بنسبة زيادة تصل إلى 200% عن الدورة السابقة، حيث تم اختيارهم بناء على معايير واضحة حددتها الوزارة.
وأكدت سعادة المهندسة نادية مسلم النقبي الوكيل المساعد لقطاع الخدمات المساندة في وزارة تطوير البنية التحتية، أن إقبال الخريجين الجدد من مواطني الدولة حملة الشهادات الهندسية على التسجيل في مبادرة ” أجيالنا”، يؤكد مدى أهمياتها، ودورها الحيوي في تأهيلهم الكوادر الوطنية القادرة على قيادة القطاع الهندسي لسوق العمل واكسابهم الخبرة العملية التي تسهم في تحقيق تطلعاتهم المستقبلية.
ولفتت سعادة الوكيل المساعد لقطاع الخدمات المساندة، إلى أن المبادرة تستهدف تقديم التدريب لخريجي التخصصات الهندسية للمواطنين من الذكور والإناث ودمجهم في العمل الميداني لمدة ثلاثة أشهر بمختلف القطاعات الهندسية، بهدف تأهيلهم لسوق العمل في التخصصات الهندسية والمجالات التخصصية التي تخدمبيئة العمل في الوزارة، لافتة إلى أنه تم تطوير المبادرة لتصبح أكثر تخصصية وتخدم التوجه المستقبلي للوزارة بالاعتماد على الابتكار ودعم منظومة الذكاء الاصطناعي.
وأشارت إلى حرص الوزارة على دعم الكفاءات الوطنية من فئة الشباب من خلال تأهيلهم ليكون نواة المستقبل وأساساً لازدهار والتطور الذي تشهده دولة الإمارات في مختلفالمجالات، لافتة إلى مثل هذه المبادرات نابعة من توجه الدولة واستراتيجية الوزارة التي تستند في محاورها على تمكين شباب الإمارات، وتوجيهات معالي الدكتور المهندس عبدالله بن محمد بلحيف النعيمي وزير تطوير البنية التحتية بذلك الخصوص.

وأكدت على القيام بمسؤوليتها المجتمعية بدعم الخريجينالجدد وتطوير مهاراتهم بما يخدم توجه الدولة وقيادتهاالرشيدة ومواكبة التحديات المتمثلة في متطلبات العمل المتغيرة، مشيرة إلى أن توجهات الوزارة تتسق مع حكومةالإمارات التي تولي الأجيال الجديدة من خريجي الجامعات اهتماماً كبيراً، فيما ذكرت أن وزارة تطوير البنية التحتية تسير على نهج واضح يتمحور حول تعزيز دورالشباب المواطنين في تطوير مسيرة الأداء المؤسسي، من خلال استقطابهم للاستفادة من قدراتهم ومهاراتهم وإمكاناتهم التقنية، وهو الأمر الذي يمثل أحد الأسس الرئيسة لاستراتيجيتها.


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.