النفط يواصل الصعود قبيل بيانات المخزونات الأمريكية

الإقتصادية الرئيسية

 

حافظت أسعار النفط العالمية على ارتفاعها مع افتتاح السوق الأمريكية أمس الثلاثاء لتواصل مكاسبها لليوم الثالث على التوالي ، بفعل انحسار مخاوف تفاقم الحرب التجارية بين الولايات المتحدة والصين ، بالتزامن مع آمال تبني الاقتصادات العالمية إجراءات تحفيزية لمواجهة أي ركود محتمل ،يأتي هذا قبيل صدور بيانات أولية عن مخزونات الخام فى الولايات المتحدة.
ارتفع الخام الأمريكي بنحو 0.8% إلى مستوي 56.57 دولار للبرميل ،ومستوى الافتتاح عند 56.13 دولار ، وسجل أدنى مستوي عند 55.81 دولار.
وصعد خام برنت بنسبة 0.9% إلى مستوي 60.18 دولار للبرميل ، ومستوى الافتتاح عند 59.64 دولار ، وسجل أعلى مستوي عند 59.44 دولار.
أضاف الخام الأمريكي عند تسوية الأمس ارتفاعا بنسبة 2.4% ،وصعدت العقود الآجلة لخام برنت بنسبة 1.8% ، فى ثاني مكسب يومي على التوالي.
وحققت أسعار النفط العالمية ارتفاعا بنسبة 1% على مدار تعاملات الأسبوع الماضي ، فى أول مكسب أسبوعي خلال الثلاثة أسابيع الأخيرة ، بدعم تكهنات اتخاذ السعودية إجراءات دعم السوق ووقف تدهور الأسعار.
أعلنت الولايات المتحدة يوم الاثنين عن فترة سماح إضافية تمتد 90 يوما لشركة ” هواوي” الصينية لشراء مكونات من الشركات الأمريكية ،الأمر الذي أدي إلى انحسار مخاوف تفاقم الحرب التجارية بين أكبر اقتصادين فى العالم.
وتعتبر الحرب التجارية بين الولايات المتحدة والصين سببا رئيسا في دفع الاقتصاد العالمي إلى حافة الركود ،وأثرت كثيرا على توقعات الطلب على النفط.
ويدعم أسعار النفط أيضا في الوقت الحالي ، تبني الاقتصادات العالمية إجراءات تحفيزية لمواجهة أي ركود محتمل ،الأمر الذي من المؤكد إن يلقي بظلاله الإيجابية على آفاق الطلب العالمي على النفط.
فى الصين كشف بنك الشعب”البنك المركزي” مطلع هذا الأسبوع عن خفض تكاليف الاقتراض للشركات ،بهدف تنشيط الاقتصاد الذي يتأثر سلبا بالحرب التجارية مع الولايات المتحدة.
وفى ألمانيا أبدت الحكومة الائتلافية استعداداتها لإنفاق حوالي 50 مليار يورو لمواجهة أي أزمة اقتصادية فى المستقبل.وكالات


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.