حبيب الصايغ.. فارس يترجل

الإمارات السلايدر

 

توفي أمس الشاعر والكاتب حبيب الصايغ، رئيس مجلس إدارة اتحاد كتاب وأدباء الإمارات، أمين عام الاتحاد العام للأدباء والكتاب العرب، رئيس التحرير المسؤول لجريدة الخليج.
ولد الصايغ عام 1955، وحصل على إجازة في الفلسفة عام 1977 والماجستير في اللغويات الإنجليزية العربية والترجمة عام 1998 من جامعة لندن، وعمل في مجالي الصحافة والثقافة .
ونعت جمعية الصحفيين الإماراتية الصايغ، وقال رئيس وأعضاء مجلس إدارة الجمعية” فقدنا برحيل الصايغ كاتبا حراً وقلماً مبدعاً وأحد رموز الصحافة والثقافة في الإمارات فقدناه وهو في قمة عطائه الصحفي الأدبي الثقافي والفكري والوطني”.
وتقدم مجلس الإدارة، بخالص العزاء والمواساة إلى أسرة الفقيد، وإلى أسرة دار الخليج للصحافة الطباعة والنشر وإلى اتحاد كتاب وأدباء الامارات وإلى الاتحاد العام للكتاب والأدباء العرب.
من جهته نعى اتحاد الكتاب اللبنانيين الشاعر الإماراتي حبيب الصايغ مشيداً بحرص الفقيد على أن يكون الاتحاد العام للادباء والكتاب العرب لقاء عربيا جامعا للادباء والكتاب العرب بعيداً عن الخلافات السياسية.
وأعرب عن خالص تعازيه لذوي الفقيد ولاتحاد الأدباء والكتاب في دولة الإمارات العربية ولجميع الأدباء سائلاً الله العلي القدير أن يتغمد الفقيد بواسع رحمته ويسكنه فسيح جناته. وام


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.