جمعية الصحفيين الإماراتية تطلق اسم حبيب الصايغ على مكتبتها

الإمارات الرئيسية

 

قرر مجلس إدارة جمعية الصحفيين الإماراتية إطلاق اسم الشاعر والأديب والكاتب الصحفي الراحل حبيب الصايغ على مكتبة مقر الجمعية بدبي تخليداً لإبداعه وعطائه المتميز لمهنة الصحافة والصحفيين بالدولة، وعرفاناً بدوره كونه رمزاً من رموز الثقافة والأدب في المنطقة العربية.
وقال محمد الحمادي رئيس مجلس إدارة الجمعية إن إطلاق اسم الراحل حبيب الصايغ على قاعة من قاعات مقر الجمعية هو اقل ما يمكن تقديمه لتخليد اسمه وذكراه التي لا تغيب أبدا عن قلوب زملائه الصحفيين بالدولة والأجيال القادمة من الصحفيين.
وأضاف أن الراحل قام بتأدية واجبه الصحفي طوال مشواره المهني الذي امتد لأكثر من نصف قرن على اكمل وجه وترك إرثاً مهنياً تتعلم منه الأجيال القادمة في مدرسة الصحافة الصادقة والواعية التي تقود إلى النماء والرخاء والازدهار.
وأشار الحمادي إلى بصمات الراحل في البدايات الأولى لإنشاء جمعية الصحفيين في الدولة منذ اكثر من 19 عاماً، حيث شارك في تطور الجمعية إلى أن أصبحت من أهم الهيئات الصحفية على المستوى المحلى والإقليمي والدولي.. وكان الفقيد من مؤسسي جمعية الصحفيين عام 2000 وحصل عام 2004 على جائزة تريم عمران لرواد الصحافة وكرمته الجمعية عام 2006 كأول من قضى 35 عاماً في خدمة الصحافة الوطنية وفي عام 2007 حصل على جائزة الدولة التقديرية في الآداب وصدر له العديد من المؤلفات الأدبية والثقافية. وام


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.