مليشيات إيران تجبر مدراء المدارس على حضور دورات طائفية

دولي

 

أجبرت مليشيا الحوثي مديري مدارس خاصة وأهلية في العاصمة صنعاء، على حضور دوراتها الطائفية، وفقاً لمصادر تربوية مسؤولة.
وأفادت المصادر لوكالة خبر، أن مليشيا الحوثي تمارس ضغوطات على مديري المدارس الخاصة والأهلية لحضور دوراتها الطائفية، وأجبرت عدداً منهم على حضورها.
وقالت المصادر إن مشرفي المليشيا وعناصرها قاموا باقتياد مديري المدارس خلال ساعات الليل -بهدف عدم معرفة وجهتهم- على متن باصات معكسة نوع “بولكه” تويوتا ونقلهم إلى مقرات تتخذها للدورات الطائفية التي تستمر 10 أيام في فلل خاصة بالعاصمة صنعاء.
وأضافت إن المليشيا هددت من يمتنع عن حضور دوراتها الطائفية باتخاذ إجراءات عقابية بحقهم، منها إغلاق مدارسهم.
وتفرض مليشيا الحوثي الإرهابية، خلال دوراتها الطائفية السرية، الاستماع إلى محاضرات مسجلة لزعيم المليشيا عبدالملك الحوثي، وتدريس ملازمه وملازم شقيقه الأكبر الصريع حسين الحوثي وأدبيات الحركة الحوثية المتطرفة التي تتوافق مع أفكار الطوائف الإيرانية، ضمن محاولاتها في نشر فكرها الظلامي وغسيل أدمغة كافة موظفي الدولة في مناطق سيطرتها.
وأشارت المصادر إلى أن المليشيات تهدف إلى استغلال مديري المدارس الخاصة والمعلمين وإذاعات المدارس لنشر فكرها الطائفي في عمليات التجنيد التي تستهدف الطلاب ورفد جبهاتها المنهارة.وكالات


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.