جراحة معقدة في دبي تنقذ طفلا من التواء العمود الفقري  

الإمارات

دبي: الوطن

نجح فريق طبي بدبي في اجراء عملية جراحية معقدة، تعد الاولى من نوعها، لإنقاذ حياة طفل، كان يعاني من التواء حاد في العمود الفقري.
وقال الدكتور زيد العبيدي، استشاري طب جراحة العظام والعمود الفقري للأطفال بمستشفى الزهراء – دبي إن الطفل محمد حسونة (11عاما) خضع لعمليتين جراحيتين ناجحتين لتصحيح التواء العمود الفقري (الجنف) .
واوضح: خضع محمد لعملية جراحية قديمة اصابته بخلل كبير في التوازن وتسببت في منعه من ممارسه نشاطاته اليومية.
وتابع: استعانت أسرة الطفل محمد بأطباء مستشفى الزهراء في دبي لتصحيح اخطاء العملية السابقة.
وأكمل العبيدي، الذي قاد الفريق الطبي، إن المستشفى تبنى حالة الطفل وأجرى أول جراحة لسحب العظام أثناء العملية، وإزالة قضبان صناعية قابلة للتوسع زرعت في عملية سابقة، واطال العمود الفقري، ثم اجرى الفريق عمليه جراحيه لاحقه بعد ستة أشهرلإعادة إدخال جهاز تثبيت العمود الفقري.
واستعاد الطفل عافيته وتمكن من استئناف حياته والتحرك بصورة طبيعية.
من جانبه قال والد الطفل “عانى محمد من الام جسدية ونفسية شديدية بسبب إلتواء العمود الفقري وتمكن فريق جراحة العظام للأطفال في مستشفى الزهراء دبي من تشخيص حالته، وتحديد خطة علاج وجراحة ناجحة، واستعاد عافيته وحياته الطبيعية”.


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.