تستهدف بناء وتعزيز التميز المؤسسي

شراكة بين “الاتحاد لائتمان الصادرات” وكلية محمد بن راشد للإدارة الحكومية

الإقتصادية الرئيسية

 

دبي- الوطن:
وقعت شركة الاتحاد لائتمان الصادرات، شركة حماية الائتمان التابعة لحكومة دولة الإمارات، مذكرة تفاهم مع كلية محمد بن راشد للإدارة الحكومية من أجل بناء إطار عمل متميز من شأنه أن يساعد الشركة على رفع مستوى مهارات الموظفين وكفاءتهم. وستضع هذه الشراكة الأساس لتطوير وتنمية قدرات القوى العاملة في الاتحاد لائتمان الصادرات، مما يضمن التطوير المستمر والتميز للشركة ويمكّنها من تحقيق أهدافها في دعم النمو الاقتصادي للدولة.
في إطار هذا التعاون، ستعمل كلتا الجهتين بشكل وثيق على التركيز على خمسة مجالات أساسية وهي – البروتوكولات التنفيذية وتعليم القيادة، تقييم المواهب وتطويرها، توفير وإدارة المتطلبات لتنفيذ الأنشطة، تطوير برنامج الإدارة الوسطى، والمساهمة بخبرات الاتحاد لائتمان الصادرات في تصميم وتقديم مناهج الدراسات والشهادات الاقتصادية.
قام بتوقيع مذكرة التفاهم الدكتور علي سباع المري، الرئيس التنفيذي لكلية محمد بن راشد للإدارة الحكومية، وماسيمو فالسيوني، الرئيس التنفيذي لشركة الاتحاد لائتمان الصادرات بحضور عدد من كبار المسؤولين من كلا الجهتين.
وتعليقا على هذا التحالف الاستراتيجي، قال ماسيمو فالسيوني، الرئيس التنفيذي لشركة الاتحاد لائتمان الصادرات: “كجزء من مهمة الاتحاد لائتمان الصادرات، تدعم الشركة المبادرات والبرامج التي تعمل على تعزيز مهارات وكفاءات الموظفين العاملين لديها. ومن خلال تشجيع التواصل الفردي والتنظيمي والمؤسسي والعلاقات داخل شركة مثل الاتحاد لائتمان الصادرات، فإن ذلك سيؤدي إلى رفع مستوى قدرات القوى العاملة فيها، كما سيعمل أيضا على تعزيز التعاون التنظيمي الفعال الذي سيضع الشركة على طريق التميز. يسعدنا الدخول في شراكة مع مؤسسة رائدة مثل كلية محمد بن راشد للإدارة الحكومية التي تركز على المشاركة في تبادل المعرفة والخبرات والأبحاث والتي ستؤدي إلى خلق بيئة منتجة وبنّاءة لموظفي الاتحاد لائتمان الصادرات.”
وقال سعادة الدكتور علي سباع المري، الرئيس التنفيذي لكلية محمد بن راشد للإدارة الحكومية: “تسعى كلية محمد بن راشد للإدارة الحكومية باستمرار إلى العمل مع كافة الهيئات الاتحادية والحكومية المحلية داخل الدولة وفي المنطقة، في إطار من الشراكات الاستراتيجية الرامية إلى خلق فرص جديدة ومبتكرة لإعداد القادة والارتقاء بالأداء الحكومي من خلال تطبيق أحدث النظم في الإدارة والسياسات العامة.
وتعكس تلك الشراكات الرؤية الحكيمة للقيادة الرشيدة لتأسيس قاعدة راسخة لتطوير وبناء القدرات وتدريب وتأهيل كوادر بشرية وقيادات قادرة على صنع التغيير ومواكبة المتغيرات العالمية في كل المجالات الحيوية، واستشراف مستقبل مزدهر لكل أبناء الوطن والمنطقة”.
وأضاف: “تمثل مذكرة التفاهم مع شركة الاتحاد لائتمان الصادرات خطوة مهمة لتبادل الخبرات العلمية والعملية وإطلاق العديد من الأنشطة التدريبية التي تعود بالنفع على موظفي وقيادات الشركة وطلاب وباحثي الكلية، حيث ستمثل الشراكة نموذجا متكاملا يسعى إلى تطبيق أفضل الممارسات على أرض الواقع وجني ثمار التنمية الشاملة التي تشهدها الدولة.”
وتتماشى هذه الشراكة مع رؤية كلية محمد بن راشد للإدارة الحكومية لتكون منصة رائدة تخلق المعرفة وتمكن المسؤولين الحكوميين وواضعي السياسات من تحقيق التميز من خلال التعليم على مستوى الدراسات العليا، والتدريب التنفيذي، والأبحاث، والبرامج الاستشارية.


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.