وزير العدل يشيد بنتائج تطبيق السوار الإلكتروني للسجناء ومبادرة نيابة بلا ورق

الإمارات

 

أكد معالي سلطان بن سعيد البادي الظاهري وزير العدل على أهمية تقديم مستويات جديدة من التميز وسرعة الإنجاز للخدمات القانونية والقضائية التي تقدمها الوزارة عبر مرافقها في أنحاء الدولة، وتميز تلك الخدمات المقدمة لجمهور المتعاملين لتكون معبرة عن النهضة الشاملة التي تشهدها دولة الإمارات، وما وصلت إليه بيئة العمل المتميزة في ساحات القضاء والإدارات التابعة لوزارة العدل.
وكان معالي وزير العدل قد واصل زياراته التفقدية للمحاكم والنيابات الاتحادية بالدولة، وتفقد معاليه صباح أمس سير العمل في دار القضاء بالفجيرة ومحاكم ونيابات خورفكان، حيث التقى مع رؤساء المحاكم والقضاة وجمهور المتعاملين، واستمع خلال لقائه مع الموظفين والموظفات إلي مقترحاتهم ورؤيتهم لتطوير العمل، وزار عددا من الإدارات والأقسام الخاصة بتقديم الخدمات للمتعاملين.
كما اطلع معالي سلطان سعيد البادي علي التقنية الحديثة لنظام الرقابة الإلكترونية للسجناء “السوار الإلكتروني”، والذي تم استحداثه كأحدي الوسائل البديلة لعقوبة السجن بالتنسيق بين وزارة العدل والشرطة، في إطار استبدال العقوبات السالبة للحريات بوسائل أخري تمثل نقلة نوعية في الحفاظ علي كرامة الإنسان وحقوقه، مشيدا معاليه بالآثار الاجتماعية والنفسية للسوار الإلكتروني علي السجين وأسرته والمجتمع.
كما أشاد معاليه خلال اطلاعه علي منظومة العمل بمبادرة نيابة بلا ورق، بالاستغناء على الأوراق العادية في الدعاوى الجزائية، والتحول الكامل بمشروع نيابة بلا ورق في نيابة الفجيرة والنيابات الجزئية والتخصصية التابعة لها، تحقيقا لرؤية الحكومة الرشيدة الهادفة إلى إسعاد المتعاملين، والوصول إلى بيئة نظيفة ومستدامة، عبر تقليل استخدام الأوراق والاعتماد على السجلات الإلكترونية فقط، والإسهام في تسريع إنجاز القضايا وتقليل التكاليف، وتخفيف الأعباء على المراجعين والموظفين في الوقت ذاته.
ورافق معاليه خلال زياراته التفقدية سعادة سلطان راشد المطروشي القائم بأعمال وكيل وزارة العدل، وسعادة القاضي جاسم سيف بوعصيبه مدير دائرة التفتيش القضائي، وسعادة عبد الله الماجد الوكيل المساعد للخدمات المساندة، وعدد من المسئولين بالوزارة.وام


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.