لإيجاد جيل جديد من رواد الأعمال الإماراتيين لتحقيق سياسة التنويع الاقتصادي

“صندوق خليفة” يختار 78 مشروعاً مبتكراً من في النسخة الإماراتية الثالثة من “رواد القصر”

الإمارات

 

 

أبوظبي: الوطن

أعلن صندوق خليفة لتطوير المشاريع عن اختيار 78 مشروعاً مبتكراً للمشاركة في النسخة الإماراتية الثالثة من مسابقة رواد القصر، مشيراً إلى إغلاق باب الترشح للمسابقة بعد استقبال 94 طلباً للمشاركة من أصحاب المشاريع الوطنية ونخبة من رواد الأعمال الإماراتيين.

وستشهد النسخة الحالية من المسابقة مشاركة 44 مشروعا في الورشة التأهيلية الأولى التي ستقام في أبوظبي بتاريخ 16 سبتمبر الجاري، في حين سيشارك 34 مشروعا في الورشة التأهيلية الثانية التي ستعقد في دبي بتاريخ 18 سبتمبر. ومن المقرر أن يقام المعسكر التدريبي الخاص بالمسابقة في 6 و7 أكتوبر القادم، لتتم التصفيات النهائية خلال الحفل الختامي الذي سيقام في 9 أكتوبر بحضور رسمي رفيع المستوى، وعدد من كبار الشخصيات ونخبة من ممثلي الشركات البارزة والفاعلة المحلية منها والعالمية.

وتأتي النسخة الثالثة من المسابقة لتؤكد نجاح رواد القصر في تحقيق أهدافها الاستراتيجية والمتمثلة في دعم المشاريع والأفكار الإبداعية والمبتكرة على المستوى المحلي والإقليمي والعالمي، ومنح رواد الأعمال الإماراتيين فرصة التعريف بمشاريعهم وعرض أفكارهم المبتكرة أمام نخبة من رجال الأعمال وأصحاب الشركات وممثليها، بما يسمح لهم بالحصول على المساعدة والدعم المطلوبين لتحقيق النجاح والاستمرارية لأفكارهم وشركاتهم.

وفي هذا السياق، تحدثت موزة عبيد الناصري، الرئيس التنفيذي بالإنابة في صندوق خليفة لتطوير المشاريع، عن هدف النسخة الجديدة من المسابقة والذي يكمن في تعزيز التواصل بين دولة الإمارات وعدد من الأسواق الرئيسة الأخرى، حيث سيتمكن رواد الأعمال الفائزين، من الحصول على فرصة ذهبية للمشاركة في النسخة الرابعة من برنامج رواد القصر العالمي الذي ستعقد فعاليته في قصر سانت جيمس في لندن خلال شهر ديسمبر 2019.
وأردفت الناصري قائلة: “ترتكز المسابقة بنسختها الإماراتية الثالثة لهذا العام والتي تحتضنها أبوظبي انطلاقاً من مكانتها الريادية كوجهة عالمية للابتكار والإبداع في ريادة الأعمال، على التكنولوجيا التي تخدم البشرية، ومدى تأثيرها على حياتنا اليومية. وجاء اختيار هذا الموضوع انطلاقاً من استراتيجية صندوق خليفة الرامية إلى تعزيز روح الابتكار والمبادرة لدى المواطنين، تماشياً مع رؤية أبوظبي في دعم الإبداع ودفع مسيرة التحول التكنولوجي نحو الأمام، بهدف الوصول إلى اقتصاد متنوع قائم على المعرفة. ويواصل الصندوق جهوده الحثيثة لخلق جيل جديد من رواد الأعمال الإماراتيين، وتطوير المشاريع الصغيرة والمتوسطة داخل الدولة وتشجيع الشباب على طرح أفكار جديدة قوامها الابتكار والتميّز”.

وسيعمد رواد الأعمال المشاركين إلى عرض مشروعاتهم وأفكارهم التكنولوجية المبتكرة من زاوية علمية وتقنية بحتة، تكشف تأثير التكنولوجيا المحتمل على الحياة اليومية للأفراد، وذلك من خلال التركيز على التكنولوجيا بصفة عامة، وعلوم الاتصالات والروبوت، والواقع الافتراضي والذكاء الاصطناعي.

وكان صندوق خليفة قد أطلق النسخة الإماراتية من رواد القصر في نوفمبر 2016 بحضور صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، وصاحب السمو الملكي الأمير أندرو، دوق يورك، الذي أطلق المسابقة بنسختها العالمية، وذلك في إطار شراكة الصندوق الاستراتيجية مع مكتب سموه، والمتعلّقة بتنظيم المسابقة في دولة الإمارات. ومنذ عام 2017، تلعب مسابقة رواد القصر بنسختها الإماراتية، دوراً رئيساً في تعزيز ريادة الأعمال وتسليط الضوء على المشاريع الصغيرة والمتوسطة والشركات الناشئة الإبداعية والمبتكرة، حيث تتيح لرواد الأعمال الإماراتيين فرصة مثالية لعرض أفكارهم في مختلف المجالات التكنولوجية والتقنية أمام جمهور عالمي من الشخصيات المؤثرة.

ويقوم صندوق خليفة بتنظيم المسابقة لهذا العام بالتعاون مع نخبة من الشركاء الاستراتيجيين والمحليين، على رأسهم البرنامج الوطني للمشاريع والمنشآت الصغيرة والمتوسطة، غرفة تجارة وصناعة أبوظبي، سوق أبوظبي العالمي، برنامج تكامل، مؤسسة محمد بن راشد لتنمية المشاريع الصغيرة والمتوسطة، مركز الشارقة لريادة الأعمال “شراع″، صندوق الوطن، مركز خليفة للابتكار، المعهد العالمي للابتكار، كليات التقنية العليا، ستارت إيه دي، شركاء سيا وكريبتو لابز.


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.