“الاتحادية للكهرباء” تنجز مشروعات في قطاعي الكهرباء والمياه بـ 1.5 مليار درهم

الإمارات

 

أنجزت الهيئة الاتحادية للكهرباء والماء مشروعات إنشاء محطات نقل وتوزيع الطاقة الكهربائية وتمديد كابلات كهرباء في المناطق التي تغطيها بقيمة 500 مليون درهم خلال الفترة بين 2018-2019.
وأفادت الهيئة وكالة أنباء الإمارات “وام” بأنها أنجزت 35 مشروعاً في قطاع المياه خلال السنوات الخمس الماضية في جميع المناطق الشمالية من الدولة بأكثر من مليار درهم إذ نجحت الهيئة في إنجاز 8 مشاريع تخزين للمياه بطاقة استيعابية قدرها 63 مليون جالون بتكلفة إجمالية 156 مليون درهم بالإضافة إلى 24 مشروع نقل وتوزيع مياه بقيمة 740 مليون درهم كما أنجزت الهيئة 3 مشاريع إحلال شبكات مياه قديمة بقيمة 110 ملايين درهم.
وتعكف الهيئة الاتحادية للكهرباء والماء حاليا على إنشاء محطات نقل وتوزيع الطاقة الكهربائية بجهد ما بين 33 و132 كيلوفولت وتمديد كابلات الجهد العالي والمتوسط لربط هذه المحطات بالشبكة الرئيسية بقيمة مليار و300 مليون درهم وذلك في إطار المشاريع المستقبلية في قطاع الكهرباء حتى العام 2022.
كما يأتي مشروع محطة “غليلة” لتحلية مياه البحر في رأس الخيمة مثالا على تحقيق كفاءة عالية في الإنتاج كونه من أكبر مشاريع التحلية وفقا لنظام التناضح العكسي في الدولة والذي تبلغ تكلفته 320 مليون درهم وينتج نحو 15 مليون جالون من المياه المحلاة يومياً إذ يعد المشروع الأقل من حيث استهلاك الكهرباء على مستوى الشرق الأوسط بنسبة 3.14 كيلوواط للمتر المكعب من الماء، بينما يقلل المشروع فاقد الطاقة بنسبة 24% ويخفض المشروع نسبة الانبعاثات الكربونية بمقدار 6800 طن في السنة إضافة إلى تحقيق وفورات مالية في التكاليف التشغيلية بمقدار 105 ملايين درهم على مدى 20 عاما .
وأطلقت الهيئة العديد من المبادرات المهمة التي تستهدف استدامة قطاع الطاقة في الإمارات و خفض البصمة الكربونية منها مبادرة “العدادات الذكية” بهدف تركيب 750 ألف عداد ذكي حتى عام 2021 منها 300 ألف عداد مياه و350 ألف عداد كهرباء حيث تم تركيب 25 ألف عداد حاليا وربطها بالنظام إضافة إلى مبادرة تركيب أجهزة الترشيد لفئتي السكني والجهات الحكومية حيث تمكنت الهيئة من تركيب أكثر من 850 ألف جهاز للترشيد منذ عام 2015 حتى اليوم منها 32 ألف مسكن للمواطنين في جميع المناطق الشمالية إضافة لـ 31 مبنى حكوميا و250 مسجدا حتى الآن مع وجود خطة لتغطية جميع المساجد بمعدل 60 مسجدا كل سنة و180 مدرسة حتى الآن مع وجود خطة لتغطية جميع المدارس بمعدل 60 مدرسة كل سنة إذ تقدر كمية المياه التي تم توفيرها من خلال هذا المشروع بحوالي مليار ونصف مليون جالون بنسبة خفض تقارب 32%.
وفيما يخص مبادرات ترشيد الاستهلاك.. أطلقت الهيئة مبادرة “بيتك يهمنا” واستهدفت في المرحلة الأولى 100 مسكن مواطن من ذوي الاستهلاكات العالية لخفض استهلاك الكهرباء بمعدل 10-20% والمياه بمعدل 30% وذلك من خلال وضع التوصيات والحلول التي شملت تغيير أنظمة الإنارة والتكييف والمياه.
كما تمكنت الهيئة من تركيب 50 محطة شاحن أخضر للسيارات الكهربائية في المناطق الشمالية من الدولة تتنوع ما بين الشاحن متوسط السرعة في بعض المباني الحكومية والمراكز التجارية وبعض المستشفيات بالإضافة إلى الشاحن السريع ويتم تركيبه على الطرق السريعة ومحطات الوقود.
ويستهدف المشروع شحن السيارة الكهربائية الواحدة خلال مدة زمنية تتراوح 20 – 45 دقيقة بالنسبة للشواحن السريعة وتطوير البنية التحتية بما يتماشى مع استراتيجية الإمارات للطاقة 2050 والتي تهدف إلى تقليل البصمة الكربونية وزيادة الاعتماد على مصادر الطاقة المتجددة والنظيفة. وام


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.