“سياحة دبي” تثمّن جهود”ميلينيوم” في دعم التوطين عبر برنامج “مضياف”

الإقتصادية الرئيسية

 

دبي- الوطن:
أكّدت كلية دبي للسياحة، التابعة لدائرة السياحة والتسويق التجاري بدبي “دبي للسياحة” حرصها على توثيق تعاونها مع شركائها من أجل توطين قطاع السياحة، مثمنة في الوقت ذاته الجهود التي تقوم بها المنشآت الفندقية لاحتضان المزيد من المواطنين الراغبين بالعمل في هذا المجال، وفي هذا الصدد أعربت الكلية عن شكرها لفنادق ومنتجعات ميلينيوم الشرق الأوسط وأفريقيا على تعاونها كشريك داعم لتوطين القطاع السياحي عبر برنامج مضياف، وعلى الخطوة التي اتخذتها في تعيين عدد من المواطنين في مختلف إداراتها في مجموعة فنادقها، وكذلك التدريب المهني لخريجي الجامعات.
وبهذه المناسبة قالت مريم المعيني، مدير إدارة توطين القطاع السياحي في كلية دبي للسياحة: “نحن فخورون بشركائنا في القطاع السياحي بشكل عام وبفنادق ومنتجعات ميلينيوم بصفة خاصة على ما يقدمونه لنا من دعم لمبادرة التوطين المتمثلة في برنامج مضياف، ودوره الحيوي في استقطاب المواطنين وتدريبهم وتوظيفهم في مختلف المستويات الوظيفية التي تتناسب مع مؤهلاتهم العلمية. ونحن حريصون على التعاون والتنسيق مع مختلف المنشآت الفندقية لاستيعاب المزيد من المواطنين واستقطابهم للعمل في أحد أهم القطاعات الحيوية والواعدة في الدولة”.
ومن جهته، قال علي حمد لخريم الزعابي، رئيس فنادق ومنتجعات ميلينيوم الشرق الأوسط وأفريقيا: “نحن فخورون للغاية وممتنون للدعم المقدم من قبل كلية دبي للسياحة بتسهيل مهمة تعيين الطلاب الإماراتيين الموهوبين كجزء من برنامج “طموح” والذي يعنى بتطوير وتدريب المواطنين في العديد من فنادق ميلينيوم في دولة الإمارات العربية المتحدة. لقد مكنتنا هذه الشراكة من العمل عن كثب لمواكبة أهداف وزارة الموارد البشرية والتوطين من خلال دعم الحاجة المتزايدة لدمج الشباب الإماراتي في قطاع الضيافة والسياحة”.


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.