شرطة دبي تعزز قدرات موظفيها في قطاع التأمين البحري

الإمارات

 

دبي – الوطن:

نظمت الإدارة العامة للتدريب في شرطة دبي، دورة أساسيات الأمن البحري، والتي استهدفت موظفي الأمن والسلامة البحرية في مركز شرطة الموانئ للاطلاع على أفضل الممارسات العالمية في هذا المجال.
شهد انطلاق الدورة العقيد بدران سعيد الشامسي مدير الإدارة العامة للتدريب، ونائبه العقيد أحمد محمد مرداس، والعقيد سعيد المدحاني مدير مركز شرطة الموانئ بالوكالة، والمقدم راشد العيالي رئيس قسم الأمن البحري، والمقدم علي قصيب النقبي رئيس قسم الإنقاذ البحري، وبمشاركة 20 شخصا من العاملين في قطاع الأمن البحري، والمدرب المختص خوسيه رامون ألفاريز من شركة الإنقاذ والسلامة البحرية التابعة لمركز جوفيلانوس بإسبانيا.
وقال العقيد سعيد المدحاني إن الدورة تهدف إلى بيان اللوائح المعمول بها في المدونة الدولية لأمن السفن والمرافق المنائية “ISPS”، وتعريف المشاركين بالأخطار والتهديدات الأمنية وكيفية إعداد الخطط المتعلقة بها، بالإضافة إلى التعرف على دور مركز شرطة الموانئ في التعامل مع الحوادث البحرية، واطلاع المعنيين بالسيناريوهات والاتفاقيات الدولية المنظمة للسلامة والملاحة البحرية.
وأكد على حرص شرطة دبي على تأهيل وتدريب موظفيها على أفضل المعايير العالمية في مجال تأمين القطاع البحري، وإطلاعهم على كافة المتغيرات ذات العلاقة بالأمن البحري واثر ذلاك على المستويين المحلي والدولي، والتعرف إلى كيفية التعامل مع الحوادث البحرية، مشيراً إلى أن شرطة دبي أولت اهتماماً خاصاً وسباقاً في تأمين القطاع البحري، بدءاً من تأسيسها لمركز شرطة الموانئ، واستمرارها في دعم هذا القطاع بكافة المعدات والتكنولوجيا الحديثة التي من شأنها أن تعزز الأمن والسلامة البحرية وفق أعلى المعايير الدولية.


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.