“الأعلى للأمومة والطفولة” يوزع 11 طناً من الألعاب والقرطاسية على أطفال سقطرى

الإمارات

 

قام وفد من المجلس الأعلى للأمومة والطفولة يزور جزيرة سقطرى اليمنية بتوزيع أحد عشر طناً من الألعاب والهدايا والقرطاسية على أطفال الجزيرة، هدية من أطفال الإمارات، واستقبل أطفال الجزيرة هذه المبادرة بالفرح والابتهاج مثمنين المساعدات القيمة التي تقدمها القيادة الحكيمة في دولة الإمارات العربية المتحدة وسمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة الرئيسة الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية لأبناء اليمن عامة ولأهالي جزيرة سقطرى خاصة.
جاء ذلك خلال زيارة وفد من المجلس الاعلى للامومة والطفولة برئاسة الريم عبدالله الفلاسي الامينة العامة للمجلس لجزيرة سقطرى اليمنية مؤخرا حيث عبر اطفال الجزيرة عن فرحتهم الكبيرة بوجود الوفد الذي حمل اليهم هذه الالعاب والقرطاسية والتي قالوا انها جاءت في وقتها حيث بداية العام الدراسي الجديد والذي يفتقر الأهالي والاطفال لمثل هذه الادوات التي تعينهم على اكمال مسيرتهم التعليمية .
وأكدت الريم عبدالله الفلاسي أن الفضل يعود إلى سمو “ام الإمارات” في هذه المبادرة الإنسانية الرائدة التي وجهت بها لجمع الألعاب والقرطاسية هدية من أطفال الإمارات إلى اطفال اليمن حيث أطلقها المجلس الاعلى للامومة والطفولة على مدى الشهرين الماضيين .
وقالت إن صناديق خشبية لجمع الالعاب والهدايا والقرطاسية وضعها المجلس الأعلى للأمومة والطفولة أمام المراكز التجارية والمولات في جميع انحاء الدولة ودعت الأطفال وأولياء أمورهم إلى تقديم العون والتبرع بالألعاب والهدايا والقرطاسية إلى أطفال اليمن فكان الإقبال كبيراً من جانبهم وتم تقديم نحو احد عشر طناً من هذه الالعاب والقرطاسية حتى الآن.
وذكرت الريم بنت عبد الله الفلاسي أن كميات الالعاب والقرطاسية التي جمعها المجلس الاعلى للامومة والطفولة لصالح اطفال اليمن بالتعاون مع هيئة الهلال الاحمر الاماراتي جاءت في إطار مبادرتين انسانيتين اطلقهما خلال شهري يوليو وأغسطس الماضيين وأن سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك وجهت باطلاق هاتين المبادرتين ليقوم أطفال الإمارات بجمع العاب الاطفال وادوات القرطاسية لاخوانهم اطفال اليمن، وذلك مساهمة من أطفالنا بتقديم العون إلى الاشقاء في اليمن تعبيراً عن روح المودة والاخوة بين اطفال البلدين مشيرة إلى أن الحملة مازالت مستمرة في مراكز المشرف مول وأبوظبي مول وديرفيلدزمول.
وأشارت إلى أن طائرة شحن خاصة نقلت هذه الالعاب والقرطاسية حيث قام وفد المجلس بتوزيعها على اطفال اليمن في سقطرى تزامنا مع بدء العام الدراسي الجديد .
وقد استقبل الوفد عدداً من الأطفال السقطريين وقدموا الورود للتعبير عن فرحتهم بوصول الوفد الإماراتي إلى جزيرة سقطرى وايضا من طرف خلفان المزروعي يرافقه عدد من الاماراتيين المشرفين على الأعمال الخيرية في الجزيرة.
وتصب المبادرتان الجديدتان بجمع العاب وقرطاسية لأطفال اليمن في تحقيق أهداف استراتيجية التنمية المستدامة 2030، كما تاتي في اطار الاستراتيجية العالمية لصحة المرأة والطفل واليافع والتعليم في مرحلة الطفولة المبكرة للمتضررين من العنف والصراع في المناطق المنكوبة من جراء الحروب والنزاعات. وام


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.